الشريط الإخباري
الحمود يستقبل مدير أكاديمية شرطة دبي العميد" الدكتور غيث غانم السويدي"
غدا الخميس البتراء المدينة الوردية تستقبل السائح رقم المليون الف الف مبروك
فيلادلفيا تحتفل بإشهار كتاب "الصين بعيون اردنية" للمؤرخ العرموطي
المستقلة للانتخاب تلتقي مؤسسات المجتمع المدني في البلقاء
تكفيل عدد من اعضاء مجلس بلدي جرش بعد توقيفهم بشكوى ترخيص ابنية مخالفة
الأردنية الحميدي من جامعة نوتنجهام البريطانية تشارك بالمؤتمر الدولي لعلم الوراثة
اعمال اعادة تاهيل مجموعه من الشوارع والدخلات الفرعية في بلدية القادسية
حظر النشر بقضية فاقئ عيني زوجته بجرش
كارثة في باطنها رحمة
8 مسارات جديدة لباص عمان (تفاصيل)
التنمية: سحب 300 مسكن من اسر فقيرة لانتفاء شروط الانتفاع
الحاج ابو قاسم العمري في ذمة الله
مجلسا الأعيان والنواب يرفعان الى الملك رديهما على خطاب العرش الأحد المقبل
"الأراضي " ترد على المسلماني
سلامة حماد يشيد بالموقف القطري الداعم للأردن
وزارة التنمية : سحب 300 مسكن لانتفاء شروط الانتفاع واعادة توزيعها على اسر مستحقة
انخفاض معدل الانجاب في الاردن بسبب الوضع الاقتصادي
10 سنوات لـ «سوري» نقل 26 كغم حشيش بقصد الاتجار
زوجه العميد الركن المتقاعد مفرح راجي الشرعة في ذمة الله
الشوبكي : الأردن غير مكتشف نفطيا

الإساءة للآخرين

Friday-2019-10-18 | 09:01 am

نيروز الاخبارية : اﻹساءة للناس تترك أثراً غير محمود وربما جارح أو محطم للعلاقة البينية، بالرغم من سمة وفضيلة التسامح الذي يمسح النقاط السوداء في حياة الناس، إلا أن اﻹساءة تكسر العلاقة لتصبح كلوح الزجاج المكسور يصعب إعادته لوضعه اﻷصلي:
1. لغة التعدي واﻹساءة للآخر مرض ينتاب بعض الناس من منطلق حقد أو حسد أو قهر لمحاربة قصص النجاح والتميز.
2. للأسف ساهمت وسائل التواصل اﻹجتماعي كمنبر وبوتقة لمثل هؤلاء لﻹساءة للآخرين من خلال لغة الرمزية والهمز واللمز وأحياناً التصريح.
3. التنافس الشريف يجب أن يكون ديدن الناس لتأطير علاقة بينية متوازنة ومحترمة دون كيد أو ضبابية أو سوداوية.
4. علماء النفس واﻹجتماع يجمعون على نظرية اﻹسقاط من حيث أن المسيئين المرضى يسقطون ما بداخلهم على اﻵخرين، كنفث السموم تماما، مما يؤشر على أن اﻹساءة مرض بإمتياز. 
5. أصحاب البذرة الطيبة والتربية الحسنة لا يمكن ان يسيئوا لﻵخرين، لا بل تربطهم ببعض علاقات إيجابية لا سلبية.
6. الخلق الحسن والتربية السليمة يقتضيان بأن لا نسيء لﻵخرين لا بل نحترمهم ونبني على علاقاتنا الطيبة. 
7. ناقلو اﻷحاديث بين الناس يسعون للفتنة دوما، فلا نعطيهم معسول الكلام.
8. مطلوب نبذ المسيئين مجتمعياً وتجريمهم وعدم مجاملتهم على حساب علاقاتنا باﻵخرين.
بصراحة: اﻹساءة تسكن بالقلب،  والجرح العميق لا يمكن نسيانه، ومطلوب تبديل السيئات بالحسنات بالتسامح بين الناس.
صباح الوطن الجميل 
أبو بهاء
#الإساءة_للآخرين #اﻷردن #محمد_طالب_عبيدات

تعليقات القراء