2020-12-02 - الأربعاء
وفيات اليوم الأربعاء 2020_12_2 إصابات كورونا تتجاوز 380 ألفا في كندا "ماذا كتب الطبيب المصري" قبل موته بفيروس كورونا؟ عبيدات يكتب النصيحة لا الفضيحة: العضايلة يعلق على تعيينه سفيراً في القاهرة السعودية: الإعلان عن موعد فتح المنافذ ورفع قيود السفر وثيقة لجعل الأردن مركزا للأمن الغذائي تعليق دوام مديرية ضمان غرفة صناعة عمان عملية السطو على صيدلية شمالي عمّان.. تفاصيل مستشار الملك لشؤون العشائر يعتمد القلاب شيخاً لعشيرة العموش بني حسن.. انهيار ريال مدريد وتراجع مستمر لبنان: 15 وفاة و 1511 إصابة جديدة بكورونا متقاعدو التوجية المعنوي يعزون العليمات بوفاة زميلهم المرحوم عمر العليمات امانة عمان تعلن حالة الطوارئ الخفيفة أوكرانيا: 221 وفاة و 12 ألف إصابة جديدة بكورونا السعودية: 11 وفاة و263 إصابة جديدة بكورونا تعرف على صخرة ذيبان المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي الحجاوي: لن نعود للإصابات بالمئات كالسابق الخدمة المدنية.. يلبي 84% من احتياجات الصحة شكر على التعاز من آل صنوبر وآل نبلوق
وفيات اليوم الأربعاء 2020_12_2 متقاعدو التوجية المعنوي يعزون العليمات بوفاة زميلهم المرحوم عمر العليمات شكر على التعاز من آل صنوبر وآل نبلوق والد الملازم أول وفاء عبد الرحيم العرباوي في ذمة الله والدة الرائد مجدولين منسي المناصير في ذمة الله الدكتور بشير عبيدالله الحياصات في ذمة الله وفيات اليوم الثلاثاء 2020_12_1 التعامرة تفقد احد رجالها الشيخ أحمد محمد أبو فريجة الحاجة نعايم فالح أبو جنيب الفايز في ذمة الله البنك الإسلامي الأردني ينعى الحاج صالح يعقوب تاية عشيرة المقابلة تفقد أحد شبابها الشاب أحمد المقابلة وفاة الدكتور الصيدلي كمال منصور نقابة الأطباء تنعى الدكتور بسام عبدالكريم الحياري وفيات اليوم الأثنين 2020_11_30 الدكتور حسن ظاهر الخالدي في ذمة الله الصقور يعزي العمريين بوفاة والد زوجته وفاة طالب الطب محمد محمود أبو زيتون شكر على تعاز بوفاة مدير المخابرات السابق محمد رثعان الرقاد رئيس وأعضاء مجلس ادارة شركة تطوير معان يعزون خالد الوزني بوفاة والدته عشيرة الخوالدة تفقد خلال ال "48" ساعة الماضية ثلاثة من رجالها وشبابها
Untitled Document

إحصاءات فيروس كورونا عبر العالم

المصابون
-
المتعافون
-
الوفيات
-
يتم تحديث البيانات تلقائياً على مدار اليوم

الذين يزرعون بالدموع يحصدون بالإبتهاج

الذين يزرعون بالدموع يحصدون بالإبتهاج
نيروز الإخبارية :
القس سامر عازر 

حياتُنا زَرعٌ وَحصاد، وما يَزرعه الإنسان إياه يحصد أيضاً. وقيمة الحياة تكمن في الزرع لأنه هناك الفرح والسعادة والبركة، وهذا ما يجعل الفلاح الذي يزرع أسعدَ إنسانٍ في الدنيا لأنه يشعر بمعنى وقيمة الزرع بشكل مباشر، فيبذر ويزرع بالتعب والجهد والعرق  وأحياناً الدموع، ولكن عند وقت الحصاد تَغمُرُ بيتَه السعادةُ الغامرة.  

ومهما زرعنا فسوف نحصد. وربَّ قائل، هناك مَن قد يُفسد زرعنا أو يزرع زواناً في وسط الحنطة، ولكن ثقتنا بأنَّ الزرعَ في رعاية الله، فنحن نزرع ونسقي ونخلد للنوم، لكنّ الله هو الذي ينمّي، هو وحده الذي يعتني ويحرس ويجعل من الزرع حصاداً يُسّر القلبَ ويفرِّح العينين. ما علينا سوى أن نزرع ولو كان ذلك بالدموع والألم، فهل هناك عمل من غير تعب وجهد وسهر واجتهاد؟ ولكن النتيجة مضمونة لأنّ ربّ الحصاد يَعِدُ بالحصادِ الوفير الذي كلُّه حُزَمٌ حُزَمٌ حتى تمتلئ حياتنا بالفرح والترنم.  

لربما نحتاج أنْ نعودَ للزراعة، ووزارة الزراعة تكاد تكون وزارة سيادية، لأنه ما الحياة من غير زرع ونتاج. زرعنا في مجالات الحياة المختلفة يُحقق لنا حصاد النجاح والتقدير والإحترام بين الناس وليس مجرد القيل والقال والكلام الفارغ. زَرْعُنا في حياتنا يُعطي ثمراً قد لا يعجب الآخرين وقد يرمونه بحجرٍ غيرة وحسداً ليس لشيء سوى لأنهم بلا ثمر وبلا عطاء وبلا إنجاز.  

فمسيرة الزرع يجب أن تستمر لأنَّ الرَّبَ وعد بها بركةَ الحصاد الوفير. وحصادنا يجب أن يَغمر بلدنا بالخير والإنجاز والتقدم والإزدهار. وكما قال المصلح د. مارتن لوثر " لو علمت أن العالم سينتهي لزرعت اليوم شجرة تفاح". وكما قال الحكيم " ارم خبزك على وجه المياه فإنك تجده بعد أيام كثيرة" ( جا 1:11). وكما قال ماو تسي تونج " عندما تقطع شجرة تتبعثر القرود".
مدينة عمان