2020-06-04 - الخميس
الحواتمة يقلد الرتب الجديدة لكبار ضباط الامن العام الرزاز يعلن من المركز الوطني لادارة الازمات خطة فتح القطاعات (تفاصيل) الفلبين تسجل 10 وفيات و634 إصابة جديدة بكورونا الرزاز: الحكومة أصرّت على حماية العاملين في القطاع الخاصّ للحفاظ على وظائفهم إجلاء 46 أردنيا وفلسطينيا من كازاخستان السماح للمواطنين بالتنقل والخروج من الـ 6 صباحا وحتى الـ 12 ليلا والغاء نظام الفردي والزوجي والسماح بالتنقل بين المحافظات الكتاب والموسيقا يمتزجان في "شومان" السبت المقبل الرزاز : الجائحة أدت لانكماش بالاقتصاد العالمي ونحن لسنا بمعزل عنه الرزاز: اجراءاتنا تتزامن مع رفع العزل عن العديد من المناطق الحواتمة يقلد الرتب الجديدة لكبار الضباط يعلن رئيس الوزراء عمر الرزاز أهم القرارات المتخذة للتعامل مع أزمة الكورونا مستقبلا. السلايطة يكتب الإشاعه ألغام معنويةوقنابل نفسية ورصاصات طائشه تصريح هام من السفارة التركية في عمان عُقَاب المخابرات .. إفترس داعش واصطاد التكفيري العنف ضد العنصرية الأمريكية ..: بداية ثورة على الظلم وصفعة مدوية لترامب روسيا: 169 وفاة بكورونا و8831 إصابة جديدة خلال آخر 24 ساعة حل مجلس النواب وإجراء انتخابات في تشرين الثاني وفيصل الفايز يتصدر المرشحين خلفاً للرزاز تركيا : ندعم بقوة وصاية الأردن على المقدسات بالقدس تكريم رجال أمن ضبطوا مطلوب بحرفية الرزاز يعلن ظهر اليوم خطة ومصفوفة مراحل التعامل مع كورونا
وفيات اليوم الخميس 2020_6_4 الشيخ صالح اشتيان محارب المحافظة في ذمة الله الحزن يخيّم على مواقع التواصل بعد وفاة الشاب ليث محمد الحامد وفاة الشاب يوسف بطاينه بنوبة قلبية حادة في موسكو السلط تفقد أحد رجالها الحاج فائق ناجي الحسين الحاجة نايفة عبد القادر قاسم المجالي في ذمة الله وفيات اليوم الأربعاء 2020_6_3 عشيرة البرصان تفقد أحد اعمدتها " المختار ابو حازم" والدة العميد غالب الدعجة في ذمة الله الحاج محمد مجلي السواعير في ذمة الله وفيات اليوم الثلاثاء 2020_6_2 الحاجة الفاضلة شتوه علي الكعابنة في ذمة الله الحجايا تفقد احد رجالها الشيخ زايد المشاهير العميد المتقاعد زكريا الجعافرة في ذمة الله وفاة الشاب الغرايبة تلهب مواقع التواصل وفيات اليوم الأثنين 2020_6_1 بني هذيل تعزي عشيرة العنيزات بوفاة سليم العنيزات المحافظ الأسبق علي قعدان الفايز ينعي المرحوم معالي الدكتور كامل ابو جابر والد معالي الأستاذ الدكتور عزام سليط في ذمة الله المدير التنفيذي لوكالة نيروز يعزي آل الدباس
Untitled Document

إحصاءات فيروس كورونا عبر العالم

المصابون
-
المتعافون
-
الوفيات
-
يتم تحديث البيانات تلقائياً على مدار اليوم

صافي يكتب.. من هو الصحفي؟

صافي يكتب.. من هو الصحفي؟
نيروز الإخبارية :
من هو الصحفي وكيف يمضي حياته.

بقلم الاعلامي عدي صافي_



-جاءتني في الحُلمِ فتاة وسألتني سؤالاً ليتني أذكره، هذه كانت الإجابة:

الطبيبة يجب ان تتزوج الصحفي؛
لأنها تقابلهُ صباحاً بعُري الصدر وفي الليل ذكراهُ في قلبها، الصحفي وقته ليسَ له ومجهوده من أجل الوطن والمواطن، علاقاته متشعبة ويحترم الجميع، يتمنى حضور مناسبات العائلة والإصدقاء ولكنه يتغيب عنها في الغالب مُجبراً، يمضي وقته في الإطلاع ولا سقفَ عنده للتعلم، يُسألُ عن أيّ معلومة ومطالبٌ ب الإجابة الواضحة مستخدماً لغةً سليمةً بسيطة تُفهم من كافةِ أطياف المجتمع ودرجاته الثقافية.

 الصحافيون مطالبون بجهدٍ مضاعف بشكل مستمر كما الأطباء، هم الأكثر عرضة للخطر، تحت القصف يكونون وفي العواصف هم الحاضرون وفي وقت الزلازل والكوارث واجبٌ عليهم إحصاء الموتى والمصابين دونَ أنّ يظهروا ملامح العطف والحزن حتى!.

الصحافّيون هم أكثر من يُعانون في علاقات الغرام  وهم أكثر فئة تنتهي حياتهم الزوجية "بالطلاق"؛ لأنّه حتى لو كانَ شاعراً او كاتباً لن يجدَ وقتاً لمغازلةِ شريكته ولن يجدَ وقتاً يخرجُ بهِ معها الى التسوق، لن يذهبَ الى مناسباتها ولن يجلسَ كثيراً مع أهلها وأخواتِها، سيحصل على أخبار الدُنيا 
كلها ولن يعلم ما يجري معها!.

الصحافيون أيضاً في الغالب يموتون مبكراً؛ لبذلهم مجهوداتٍ مضاعفة بشكلٍ مستمر ولتحملهم أراءَ الغير وإنتقاداتِ الجمهور وإساءاتِ الكثيرين ومطالبونَ بالصبرِ واليهم الإحسان!.

لا أجدُ إختلافاً بينَ مهنةِ الطب ومهنةِ الصحافة؛ كلاهما يحتاجُ مجهوداً كبير ويحتاجُ صبراً طويل ويحتاجُ كفاءةً عالية ودرجةَ علمٍ فريدة، الأطباء ينقذونَ الأشخاص والصحافيّن يقولونَ وينقلونَ الحق، الطبيب يعملُ ليلَ نهار والصحفي يوصلُ الليلَ معَ النهار لينقلَ الأخبار، الطبيب يمضي العمرَ في التعلم والصحفي كلُ وقتهِ للتعلم!

الطبيب والصحفي وهبوا أجسادهم وأرواحهم للوطن ليقفوا معهُ ومع أهلهِ في وقتِ الراحةِ والمِحن...

وهنا قصدتُ طبيباً ذو كفاءة وصحفياً على أعلى درجةٍ من العلمِ والثقافةِ والكفاءة.

كل هذه الإجابة كانت في المنام ولم أنسى حرفاً واحداً، إستيقظت ووجدتُ نفسي أحفظها كما أحفظُ حروفَ اللغة!

#عدي_صافي
مدينة عمان