الشريط الإخباري
ملتقى العرب للشعر النبطي في المفرق
مركز اصلاح وتاهيل سواقة بطلا لخماسي مراكز الاصلاح والتاهيل
محافظ العاصمة يلتقي مستثمري شرق عمان الصناعية
تجمع البادية الوسطى للمتقاعدين العسكريين يثمنون المكرمة الملكية بزيادة رواتبهم
العد العكسي لجائزة الكرة الذهبية بدأ ...  واستبعاد عديد من النجوم يثير الشكوك!
البستنجي يستغرب تصريحات مدمرة للهايبرد
40 مليون دينار حجم المشاريع الممولة من مؤسسة الاقراض الزراعي منذ بداية العام
أمينة عوض تكتب : ملف المعتقلين الأردنيين ... الى متى!؟
وفد من كوسوفو يطلع على تجربة أمانة عمان في الرقابة الصحية والمهنية
رسالة إلى الملك... حكومة وطن سيدي ..
منصّة زين تستقبل 600 فكرة رياديّة في برنامج "زين المبادرة 4"
مُحاضرة علمية في مُسشتفى العيون التخصصي " Striking Orbital Cases"
عيادات الاطفال التابعة لمركز الملك سلمان تعالج اكثر من (5.5) الف طفل سوري في "الزعتري" خلال شهر سبتمبر
Lebanon's protests continue, new calls for sit-ins today
ASE opens trading on lower note
Extremists storm Al Aqsa under Israeli forces’ protection
Israeli forces arrest 14 Palestinians in West Bank
Settlers attack Palestinians’ vehicles near Nablus
منتخب البولينج الوطني يشارك في بطولة اسيا بالكويت
Trudeau's Liberal Party wins Canadian elections

العرموطي : يشهر كتاب هزاع المجالي بحضور نخبة من الأدباء والمفكرين والإعلاميين في جمعية أصدقاء الشرطة... صور وفيديو

الخميس-2019-10-02 | 10:02 pm

تصوير: باتر المجالي

نيروز الاخبارية :  تم  مساء اليوم الأربعاء الاحتفال  باشهار وتوقيع  كتاب " هزاع المجالي" شهيد الوطن اراء وتحليلات "لسعادة المؤرخ عمر العرموطي الذي تضمن موضوعات عن حياة الشهيد هزاع المجالي 

وفي بداية الندوة طلب معالي الاستاذ سليمان حافظ/ وزير الماليه الأسبق من الحضور  قراءة الفاتحة على روح الشهيد المجالي. 


 وكان علي رأس الحضور معالي سمير مطاوع  ومعالي نصوح المجالي وزير الإعلام الأسبق ومعالي سليمان الحافظ وزير المالية الأسبق والسفير لؤي الخشمان وسعادة محمود باشا ابو وندى والدكتورة سهام الخفش والأستاذ محمد الطراونه مدير عام  الاذاعة والتلفزيون  الأسبق  والمهندسة سناء مهيار والأستاذ محمود أحمد العرموطي مساعد امين عمان الأسبق واللواء المتقاعد  محمد الطرزي مساعد مدير الأمن العام/ الأسبق  ونخبة من الادباء والمفكرين واعلاميون وصحافة .

بدأ الاحتفال بالسلام الملكي تلاه كلمة لمعالي الدكتور  سمير مطاوع وزير الإعلام الأسبق حيث قال كان هزاع المجالي اكبر من الواقع بل واكبر من الحياة بدليل انه ما زال يعيش فينا وبيننا وفي ذاكرتنا الوطنية كأنه لم يذهب كأنه لم يغادرنا إلى رحمة ربه راضيا مرضيا.

وإضاف معالي مطاوع بأن قامته ما زالت مرتفعه شامخه مثل جبال الكرك التي انجبته رجلا وصاحب رسالة على وجاهة وشموخ هذا الرجل لانه باق نذكره ويدكرنا هو باولئك الرواد الذين بنوا وأشادوا لنا هذا الوطن الغالي ننتسب فخرا اليه.

والقى كلمه معالي الاستاذ نصوح المجالي /وزير الإعلام الأسبق الذي   أشار الى نقاط هامه في حياة وشخصية الشهيد المجالي 


كما القى كلمة العميد المتقاعد محمود أبو وندي/ الأخ غير الشقيق للشهيد المجالي واحد أبطال معركة الكرامة.

أشار فيها إلى طفولة الشهيد المجالي وانه قد تربى في طفولته عند اخواله الونديين في ماعين.

 ثم القي المؤرخ عمر العرموطي كلمة اعطي فيها نبذة عن حياة الشهيد هزاع المجالي لا تفية الكلمات والعبارات حقه وكانت عواصم العرب ترى فية صنديدا أردنيا يقول كلمة الحق ولا يخاف أحدا غاب عنا ولا زالت ذكراه فينا.

وقال المؤرخ العرموطي ان الشهيد هزاع الذي عمل لفترة سنتين رئيسا لبلدية عمان ما يزال  موجودا في قلوب أهالي عمان وكان يزورهم في مضافاتهم ومنها مضافة جده الشيخ نزال العرموطي في جبل نزال.
 

واضاف العرموطي حيث كان الشهيد هزاع كركيا  وهاشميا وبلقاويا واردنيا عروبيا وطنيا اصيلا وابنا لكل أردنيا وكان يمثل لونا أردنيا اصيلا صادقا لا يقبل الظلم او التزوير مدافعا عن كل الشرفاء اصحاب الفكر العروبي النيرة.

وزاد المؤرخ العرموطي حيث قدم الشهيد البطل المجالي درسا في التضحيه وارتقئ بتضحياته إلى مستوى البطوله والفداء فقد كان صادقآ مع نفسه وشعبه ونال شرف الاستشهاد في سبيل الحق والدفاع عن وطنه وأمته.

وقال الاستاذ شاكر حداد / رئيس جمعية أصدقاء الشرطة الذي  رحب بالحضور وقال بأنه من الواجب علينا استذكار القامات الوطنيه وقال بأن والد المؤرخ العرموطي المرحوم معالي الاستاذ محمد نزال العرموطي كان صديقا حميما للشهيد المجالي وكان زميل الدراسه له في جامعة دمشق حيث تخرجا معا في دراسة الحقوق. 

واستمع الحضور إلى مداخله من العميد المتقاعد عيد ابو وندي / رئيس بلدية مادبا  الأسبق. 

وألقى الشاعر عبدالرحمن المبيضين قصيدة بالشهيد هزاع المجالي، وفي نهاية الحفل تم التوقيع من قبل المؤرخ العرموطي على نسخة الكتاب، وتم إهداء النسخ للحضور.
 

تعليقات القراء