الشريط الإخباري
القبض على مطلوب بمبالغ مالية قدرت بـ5 ملايين دينار
انطلاق دوري الجولف للناشئين غدا
تفاصيل الحالة الجوية لثلاثــــة أيـــام قادمـــة
الرزاز: لا إصابات بالكورونا في الاردن والإشاعات تنشر الذعر و نتائجها غير محدودة
سيرك فاتن الحلو يحتضن الأسود
تنمية أموال الأوقاف توفر 2000 فرصة عمل من مشاريع استثمارية
إعادة 7عراقيين من حدود الكرامة الى بلادهم لارتفاع حرارتهم
العراق يعلن ارتفاع أعداد المصابين بالكورونا إلى 6
الفيصلي والجزيرة يستعدان لمباراة كأس الكؤوس السبت
الاونروا: نواجه أزمة مالية غير مسبوقة في غزة
الشرطة المجتمعية تنفذ حملة للتبرع بالدم لمرضى السرطان... صور
اصابة نائب إيراني بفيروس كورونا
ابو جاموس تكتب الامر الملكي يحسم الجدل فيما يختص باجراء الانتخابات النيابية القادمة
بريطانيا تعلن ارتفاع مصابي كورونا الى 15 حالة
التربية: الإبقاء على صالة الأميرة رحمة الرياضية بالزرقاء
الصين ترسل جيشا من البط لباكستان لمكافحة الجراد
دولة وتاريخ.. البيرو
اليك طريقة خلطة البهارات للعناية بالبشرة
جربي بخار الزعتر للحصول على بشرة نقية تماماً
الكايد يرعى احتفال يوم الوفاء للمتقاعدين العسكريين" في العقبة

عبيدات يكتب حوار الأجيال

الثلاثاء-2019-10-15 | 08:31 am

وكالة نيروز الإخبارية :

نيروز الاخبارية :
بقلم الدكتور محمد طالب عبيدات. 

 الكبار يمتلكون الحكمة والخبرة والشباب لديهم الهمّة العالية والتكنولوجيا والإندفاعية، وتباين وجهات النظر ملموس بينهم، والمطلوب تجسير الهوّة الثقافية والمعرفية والفكرية بينهم:
1. الشباب في زمن التكنولوجيا بات يؤمن بالسرعة والخلاصة والسطحية دون عمق، بيد أن الكبار تقليدياً مخزونهم الفكري والثقافي حتماً القراءة.
2. الحوار بين الأجيال جُلّ مهم للرقي بالمخزون الفكري للشباب في عصر باتوا يعانون فيه من خواء فكري متجذّر بالرغم من إمتلاكهم للمعرفة.
3.  وسائل التواصل الإجتماعي والثورة التكنولوجية تسيطر على شبابنا فكانت أسرع منا بسبب ضعفنا أو تلكؤنا في تمكينهم وتحصينهم.
4. الشباب يهتم بالقشور دون الجوهر، والدليل إهتمامهم بآخر أغاني المطربين وصرعات الموضة والفكاهة والموديلات وآخر أنواع ومواصفات الخليويات الذكية وغيرها دون إلتفاتهم للقضايا الفكرية الثقافية والتي تُغذّى بالمطالعة والحوار ومجالسة الكبار والإنصات والمشاركة وغيرها.
5. المطلوب أن نعلّم أبناءنا لزمان غير زماننا لأنهم ببساطه مخلوقون لزمان غير زماننا، ولهذا فعلنا أخذ آرائهم محمل الجدّ وعدم الإستخفاف بها.
6. والمطلوب أن يغلب على حوار الكبار والشباب لغة المنطق والعقلانية والواقعية والتقارب والإنصات وإحترام الرأي الآخر، لا لغة التعليمات والإملاءات والتخنّدق.
7. والمطلوب أن نواجه مع الشباب المشاكل والتحديات التي يواجهونها لغايات إيجاد حلول عملية لها. 
بصراحة: زمن الإملاءات والفوقية والأمر والنهي والإستعلاء والوصاية والتنظير والمواعظ والنصائح بين الكبار والشباب ولّى إلى غير رجعة، والمطلوب تفهّم حاجات ووجهات نظر كل للآخر وإن تباينت، فإحترام الآراء هو سيد الموقف. 
صباح الحوار بين الأجيال
أبو بهاء
#حوار_الأجيال #محمد_طالب_عبيدات

تعليقات القراء