ss
الشريط الإخباري
بالاسماء ...غياب النواب عن الجلسات والمداخلات الخاصة خلال العام الثالث
الشواربة: لا كاميرات مراقبة ولا رصد مخالفات في اللوحات الإعلانية
رئاسة الوزراء توضّح سبب إعادة 6 من موظّفي "الضمان الاجتماعي" السابقين إلى عملهم
"الجامعات الطبية الخاصة" بين مؤيد ومعارض لجدوى تأسيسها
إحالة اللواء الصبيحي على التقاعد
الكابتن مصطفى حسنين يحاضر في جامعة الحسين بن طلال
أمين عام وزارة الشؤون التعليمية يرعى الاحتفال في مدرسة بنت عدي الثانوية للبنات
بالاسماء ...غياب النواب عن الجلسات والمداخلات الخاصة خلال العام الثالث.
سفير المملكة لدى الأردن يلتقي بوزيري المالية والتخطيط والتعاون الدولي الأردنيين .
تفاصيل الحالة الجوية لثلاثـــة أيــــام قادمـــة
الجمارك الاردنية تطلق خدمة الاستفسار عن منع السفر
الوطنية للدواجن تواصل جهودها الانسانية في إطار التزامها بالمسؤولية الاجتماعية
التربية: إعفاء بعض الطلبة من رسوم التوجيهي
الطراونة قائداً للدفاع المدني..والشماسين للبحث الجنائي
برنامج الزامي للمهندسين لاعتمادهم كمقيمين في المشاريع الانشائية
"التنمية" تلتقي بمرشحي اتحاد جمعيات الزرقاء قبيل الانتخابات
سلامة حماد ينفي تعيين 100 شخص من قبل نائب باستثناء من قبل الحكومة
العميد أنور الطراونة مديرا للدفاع المدني والصبيحي الى التقاعد
الحكومة تقرر اعطاء تأمين صحي شامل للأردني الذي يقل راتبه عن 300 دينار
العميد الطراونة قائداً للدفاع المدني
الوفيات

عبيدات يكتب ممارسات غريبة

Friday-2020-02-07 | 11:32 pm

وكالة نيروز الإخبارية :


بقلم محمد طالب عبيدات
هنالك بعض الممارسات السلبية الدخيلة التي بدأت تدخل على مجتمعنا -مع اﻷسف- كنتيجة لتراجع منظومة القيم واﻷخلاق عند البعض مما يسيء لمجتمعنا وسمعتنا الحضارية، وتالياً بعض الممارسات الدخيلة على سبيل اﻷمثلة لا الحصر:
1. شاب مريض في مقتبل العمر يسرق الهاتف الخلوي للطبيب الذي يعالجه أو يعالج والده، وهذا يشكل قمة الغدر واللاإنسانية!
2. سائق متهور يصدم مركبة متوقفة أو يدهس إنسان ويهرب دون إكتراث، فهذا يشكل قمة اللامسؤولية واللامواطنة وإنعدام الخلق!
3. شابة في مقتبل العمر تحاول إبتزاز كهل يمشي وحيداً بالشارع،  فهذه قمة الوقاحة وبيع الضمير وتردي السمعة اﻹجتماعية. 
4. شباب يستخدمون ممتلكات اﻷماكن العامة ويعيثون فيها خراباً دون اﻹكتراث لمن سيستخدمها من بعدهم، فهذا قمة اﻷنانية وعدم إحترام اﻵخر. 
5. شاب يجلس بين أقرانه ويتحدث عن بطولاته من الخيال، فهذا قمة الكذب وعدم إحترام لذهنية مستمعيه.
6. متلقو خدمة يجحدون الخدمات والمساعدات التي قدمت لهم، فهذا قمة اللاوفاء والجحود.
7. مقدمو خدمة ينقصون الناس أشياءهم أو يمنّون عليهم، فهذه قمة اللاإنصاف والظلم.
8. أصحاب قرار ومسؤولية يعبثون بحقوق الناس، فهذا قمة بيع الضمائر والظلم.
9. طلبة علم ينتظرون مغادرة أستاذهم قاعة اﻹمتحان لينبروا بالغش على الهواء مباشرة، وهذا قمة الخيانة والخداع.
10. تعيينات بالقطاع العام على طريقة المحاصصة والتنفيعات والمناطقية والإسترضاء وغيرها دون تنافسية أو إستحقاق بجدارة؛ وهذا قمّة اللاعدالة والظلم واللاإنصاف وعدم تساوي الفرص.  
بصراحة: قائمة الممارسات السلبية الدخيلة بدأت تطول، والمطلوب وقف هكذا تصرفات من خلال بناء ثقافة مجتمعية نابذة لهكذا أحداث ومساءلة كل مخطىء ﻷن ثقافتنا العربية واﻹسلامية لا تقبل بذلك البتة.

تعليقات القراء