2021-05-07 - الجمعة
هموم المواطنين امام رئيس النقابة العامة لأصحاب المهن الميكانيكية nayrouz الضمان الاجتماعي "والدينار الخيري" nayrouz الباشا الرقاد يكتب : القوات المسلحة الأردنية /الجيش العربي الأسرع التقاطاً والأعمق تفهماً لتوجيهات ورسائل جلالة القائد الأعلى ، ونقلها من دائرة القول إلى دائرة الفعل nayrouz الغذاء و الدواء: إغلاق مؤسسة مستلزمات طبية ضبط لديها حقن بوتوكس ومستلزمات طبية مخالفة nayrouz عاجل : عُمان تبدأ حظر استقبال مواطني 14 دولة بينهم عرب nayrouz الإفتاء تجيز دفع زكاة الفطر وزكاة الأموال للأشقاء والشقيقات nayrouz عاجل : الأمن: التعرض لأشعة الشمس أثناء الصيام يُفقد التركيز أثناء القيادة nayrouz عاجل : الصحة العالمية تحذر من "بؤرة جديدة لكورونا" nayrouz علاج مريض كورونا بالمنزل .. توصيات هامة من الصحة العالمية nayrouz مستوطنون يعتدون على موائد إفطار أهالي "الشيخ جراح" - فيديو nayrouz منظمة فضائية أمريكية" تتوقع سقوط "الصاروخ الصيني التائه" فوق أرض عربية nayrouz استشاري مناعة يحذر من وصول كورونا المتحور الهندي إلى مصر nayrouz كروس يرد على سخرية نجم تشيلسي nayrouz النابلسي يشكر كوادر الأمن والخدمات في "الحسين للشباب" nayrouz شركس: اتخذنا إجراءات لمنع دخول المتحور الهندي nayrouz الحكومة: الأردن سيعاني نقصا في مياه الشرب nayrouz وزير الدفاع الأميركي: البنتاغون لا يعتزم تدمير الصاروخ الصيني nayrouz عاجل : الصفدي: ترحيل أهل الشيخ جراح من منازلهم جريمة يجب أن يمنع العالم حدوثها nayrouz عاجل : حالة من عدم الاستقرار تؤثر على الأردن .. وتوقعات بهطول زخات مطرية غزيرة nayrouz نحو 700 ألف حالة شفاء من كورونا بالأردن nayrouz
وفيات الاردن ليوم الجمعة 2021/5/7 nayrouz الدكتور فايق عياش في ذمة الله nayrouz الحاجة دنيا أحمد علي الحلاج في ذمة الله nayrouz وفاة احمد ناجي الضراغمة أثناء صلاة الفجر nayrouz شاب يلحق بوالدته حزنا عليها بعد ساعات من دفنها في اربد nayrouz وفاة والدة المختار جمال محيسن عضو الهيئة الادارية لجمعية ديرابان nayrouz وفيات الأردن اليوم الخميس 6/5/2021 nayrouz الملك يعزي قبيلة بني صخر بوفاة الحاج الحميدي الفايز nayrouz الشيخ بني هذيل يعزي المحيسن بوفاة والدة المختار جمال عبد المجيد المحيسن nayrouz شكر على تعاز بوفاة الحاجة هدى صالح العمري والدة المهندس نصري شمس الدين الصمادي nayrouz الدكتور سليمان الطراونة في ذمة الله nayrouz وفيات الاردن ليوم الإربعاء 5/5/2021 nayrouz تشييع جثمان الرقيب قُصي ناصر كامل العفير nayrouz الدكتور حسني السعود شقيق النائب المرحوم يحيى في ذمة الله nayrouz نيروز الإخبارية تنعى وفاة حسن عليان الرئيس التنفيذي لمؤسسة الوحدة للتجارة هيونداي الاردن nayrouz حسن عليان الرئيس التنفيذي لمؤسسة الوحدة للتجارة هيونداي الأردن... في ذمة الله nayrouz بني صخر تفقد أحد رجالها الحاج الحميدي زعل الكنيعان الفايز nayrouz وفاة رجل الاعمال حسن عليان nayrouz الطالبة براءة نايل الرشود الجبور في ذمة الله nayrouz الشاب منير مفلح الغويري في ذمة الله nayrouz

الشرمان يكتب حقوق المساهمين في أرباح البنوك لسنة 2019، هل ما زالت محفوظة

الشرمان يكتب حقوق المساهمين في أرباح البنوك    لسنة 2019، هل ما زالت محفوظة
نيروز الإخبارية :
         
د عديل الشرمان

مطالبات متكررة من قبل المساهمين في البنوك بإعادة أرباح الأسهم المعلقة أو المؤجلة، أو الموقوفة لعام ٢٠١٩، وهي تعلم أي البنوك، والحكومة أيضا أن هذه حقوق وأموال لمساهمين معظمهم من المواطنين المعوزين، ولا تمتلك أية جهة حجزها، أو وقفها، أو وضع اليد عليها تحت أي ذريعة، ولا يجوز تدعيم المراكز المالية للبنوك وتدعيم قاعدتها الرأسمالية على حساب صغار المساهمين من المواطنين. 
البنك المركزي كان قد اتخذ عددا من الاجراءات أسهمت في تنشيط الاقتصاد، إلا أن قراره هذا بحق المساهمين يذهب بعيدا حد المبالغة في استغلال قانون الدفاع، والتعسف في استخدام الصلاحيات، ولا يمكن تجاوز تداعيات أزمة كورونا على حساب فئة أو شريحة من المواطنين، ولا يمكن للضرورة أن ينتج عنها ضررا أو ضرارا بحق الغير.
الدولة تعلم أن أموال المساهمين وأموالهم  الخاصة واستثماراتهم في البنوك ليست علاوات ولا امتيازات وليست حوافز أو هبات، وهي نتيجة تعبهم وجهدهم وحصاد السنين، والبنك المركزي من واجبه حمايتها والمحافظة عليها، وهو الضامن لإعادة الحقوق لأصحابها، وهي أموال خاصة اؤتمنت البنوك عليها، ولا تختلف عن الودائع والرواتب والأمانات، ولا يقبل أن تكون البنوك شريكة مع الحكومة إلا في صون الأمانة، وعدم الاعتداء على أموال المواطنين، وبما يتوافق مع القانون، وبما لا يتعارض مع أبسط حقوق الانسان وحقه في التملك والتصرف بأمواله الخاصة.
البنوك مطالبة بإعادة أرباح ٢٠١٩ للمساهمين وفقا للنسب التي أقرتها البنوك في اجتماعاتها السنوية، أو توزيع أسهم مجانية على المساهمين بقيمة هذه الأرباح، وإلا فالمطلوب من المساهمين التحرك وفق القوانين، لاسترجاع ما تم وقفه وما تم التحفظ عليه من أموال قبل أن تذهب إلى المجهول، خاصة وأن محافظ البنك المركزي كان قد صرّح في حينه بأن حقوق المساهمين بأرباح البنوك محفوظة.
كان محافظ البنك المركزي أعلن العام الماضي عن تأجيل قيام البنوك الأردنية المرخصة بتوزيع أرباح على المساهمين لعام 2019، ليتم التوزيع مع البيانات الختامية لعام 2020، وهذا القرار أثار جدلا واسعا بين مؤيد ومعارض، لكن المؤيدين لم ينظروا للقرار في اطار الضرر الكبير الذي لحق بأصحاب الحقوق، وهم أي المؤيدين معظمهم من غير المتضررين.
 كيف للمستثمر بعد إجراء من هذا النوع أن يثق بنظام مالي ومصرفي ليس بوسعه حماية الأموال الخاصة من جور القرارات، وكيف لحكومات تمتد أياديها لأموال المواطنين خلافا لأحكام قانون الشركات، وبدلا من أن تكون عونا لهم في مثل هذه الظروف، تصبح هي من يصادر حقوقهم.
البنوك نفسها تقر بأن الأرباح للسنة المذكورة موجودة ومحجوزة وبانتظار تعليمات بتوزيعها واعادتها لأصحابها، وهنا تبدو الأمور أكثر ضبابية، فلمصلحة من وقف التوزيع والتأخير والتأجيل، ومن المستفيد، وأين ستذهب هذه الأموال في حال قررت الدولة بغير حق الاستيلاء عليها، ولماذا لم تتخذ الحكومة اجراء مماثل بحق أرباح المساهمين في الشركات الأخرى والتي تعلم أن معظمها متعثرة وخاسرة وينخر بعضها الفساد، ولماذا لم يتم وقف توزيع ارباح الودائع، وما ذنب المواطن الذي قرر الاستثمار بالأسهم بدلا من وضع أمواله وديعة لأجل، فأموال المساهمين لا تختلف عن الودائع والرواتب فكلها أموال خاصة والاعتداء عليها بمثابة قطع للأرزاق، ولا يمكن للحكومة أن تمارس هذا الاجراء بحق المساهمين وجلهم من المواطنين.
الخبراء الاقتصاديون الذين اشبعونا قرقعة من غير طحن، وادارة جمعية البنوك وبعض رؤساء مجالس ادارة البنوك، يدافعون عن قرار البنك المركزي، ويسوّغونه، في حين لا يجد المساهمون من يدافع عن حقوقهم في وجه قرارات من هذا النوع غير المسبوقة، والوحيدة عربيا.