2022-07-06 - الأربعاء
انخفاض على درجات الحرارة اليوم الأربعاء nayrouz تفسير رؤية العيد في المنام لابن سيرين nayrouz عمان الاهلية تعزّي بوفاة العين الشيخ مروان الحمود nayrouz وفيات الأردن اليوم الأربعاء 6-7-2022 nayrouz المنطقة العسكرية الوسطى تنفذ تمريناً تعبوياً nayrouz وفاة طالبتين في الرمثا و"التربية" تنعاهما nayrouz نقل شقيقي غزل وعهد إلى مستشفى الملك المؤسس nayrouz القبض على قياديين في داعش بالعراق nayrouz عاجل..سبعيني يقتل نجليه في عجلون ...تفاصيل nayrouz لا ارتفاع لأسعار الخضراوات قبيل وخلال العيد nayrouz وزير الإدارة المحلية يلتقي مجلس نقابة 'المقاولين nayrouz توجه لإلغاء الامتحان الوطني لـ"الدراسات العليا" و"التوفل" لممارسة العمل الأكاديمي nayrouz الوحدات يرتقي للمركز الثاني بالدوري nayrouz بلعاوي: لا موجة جديدة لـ«كورونا» وما نشهده ارتدادات فيروسيَّة nayrouz الإدارة المحلية: قطاع الإنشاءات يشغل عديد القطاعات الاقتصادية nayrouz بالتفاصيل .. مسودة معدِّلة لرسوم منح رخص أنشطة المشتقات البترولية nayrouz هداف الدوري المغربي.. جي مبينزا عاشق الشباك nayrouz توجيه الاقتصاد لدعم الجيش.. مناورة روسية وسط حرب العقوبات nayrouz القضاء التونسي يجمد حسابات الغنوشي واثنين من عائلته nayrouz أبرز جرائم إطلاق النار بأمريكا خلال شهرين.. عشرات القتلى والجرحى nayrouz
وفيات الأردن اليوم الأربعاء 6-7-2022 nayrouz وفاة طالبتين في الرمثا و"التربية" تنعاهما nayrouz شكر على تعازٍ بوفاة المرحومة ميسون ابو شاكر nayrouz زوجة عايد الزيادات الكعابنه في ذمة الله … nayrouz السلط تنعي الزعيم والوطن يقبل التعازي nayrouz مروان الحمود nayrouz رئيس الوزراء ينعى فقيد الوطن معالي مروان الحمود nayrouz بلدية السلط الكبرى تنعى فقيد الأردن عميد السلط معالي الشيخ مروان الحمود nayrouz العجلوني ينعى معالي مروان الحمود ابو العبد nayrouz العين الشيخ مروان الحمود في ذمة الله nayrouz العميد المتقاعد عبد الرؤوف الكيلاني في ذمة الله nayrouz وفاة الشيخ محمد بن ناصر العبودي nayrouz وفاة سائق دهسا خلال اصطفافه لإصلاح عجلات مركبته nayrouz الملازم محمود السخني في ذمة الله nayrouz العميد هاشم صبري باج في ذمة الله nayrouz قبيلة بني حسن تفقد أحد رجالها الحاج عوده الله مفلح الخزاعلة nayrouz العقيد نايل ابراهيم الجراح في ذمة الله nayrouz الحاج هاشم صبري هاشم باج في ذمة الله nayrouz تشييـع جثمـان الوكيـل احمـد علـي محمـد الجبـور إلى مثـواه الأخيـر nayrouz بلدية السلط الكبرى تنعى والدة الزميل طارق حجاحجه nayrouz

عاجل ...بوتين سينتصر في أوكرانيا إذا رضخ الغرب لتهديداته النووية

عاجل ...بوتين سينتصر في أوكرانيا إذا رضخ الغرب لتهديداته النووية
نيروز الإخبارية :

رأت مجلة ”ناشيونال إنترست" الأمريكية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيخرج من الحرب في أوكرانيا منتصرًا إذا ما رضخ الغرب لتهديداته النووية.

واعتبرت المجلة في تقرير، نشرته أمس الجمعة، أن ”الابتزاز النووي" الذي يمارسه بوتين يعني أن العالم أصبح أقل أمانًا، وأن هناك ضرورة ملحة لتدمير جزء كبير من السلاح النووي.

وأشارت المجلة في تقريرها إلى أن رد الفعل على غزو عام 2014 لشبه جزيرة القرم، سواء كان الأداء الضعيف للجيش الأوكراني أو رد الغرب الضعيف، أعطى بوتين درسًا بأن يتوقع نتائج مماثلة في غزوه الأخير لأوكرانيا.

البحث عن تفسيرات

وأوضحت أنه عندما فشل الغزو الروسي بشكل مذهل، بدأ الكرملين في البحث عن تفسيرات، مع تزايد تواتر تحذير الحكومات الأخرى للبقاء خارج الصراع.

ولفتت إلى أن ذلك يشير إلى ”سياسة ناشئة" من الكرملين بأن يعزو النجاح العسكري لأوكرانيا ليس إلى العزيمة البطولية للشعب الأوكراني، بل إلى المساعدة العسكرية التي تتلقاها أوكرانيا من الدول الغربية.

وقالت المجلة: ”هذا يضع روسيا على طريق خطير.. فبدلًا من الاعتراف بالاستخفاف بالشعب الأوكراني والجيش، والمبالغة في تقدير الكفاءة العسكرية الروسية، اختار بوتين وأتباعه إلقاء اللوم على الجهات الأجنبية.. إن إلقاء اللوم على الخارج هو خيار واضح ينبع من عدم الرغبة في الاعتراف بشرعية أوكرانيا أو انحلال القوة الروسية.. إن هذا خيار محفوف بالمخاطر بشكل فريد بسبب تداعياته الخطيرة".

الأسلحة النووية

وأشارت المجلة إلى أنه حتى الآن، اختارت موسكو التهديدات، بما في ذلك استخدام الأسلحة النووية، على أمل تخويف الآخرين، لكن هذه ”التهديدات أصبحت أكثر تحديدًا ويمكن أن تؤدي في النهاية إلى التفكير في أن الأمر يتطلب أكثر من التهديدات لتحقيق النتيجة المرجوة والمخيفة، أي استخدام سلاح نووي لإثبات وجهة نظر".

وأعربت عن اعتقادها بأن محاولة تقليل فرصة استخدام سلاح نووي في أوكرانيا يمكن أن تؤدي بهذه الطريقة إلى زيادة كبيرة في إمكانية إطلاق مثل تلك التهديدات أو حتى استخدام سلاح نووي في المستقبل، سواء في أوكرانيا أو في أي مكان آخر، معتبرة أن ”التظاهر بأن الناتو مسؤول بطريقة ما عن خيار روسيا الخطير لن يحمي العالم من العواقب".


رفض الابتزاز

وقالت المجلة في تقريرها: ”يجب على الحكومات الغربية رفض الابتزاز النووي، وتجديد الضغط من أجل إنهاء الأعمال العدائية على أساس القانون الدولي.. يجب أن يكون جزء من النهج هو الانفتاح على مبادرات جديدة للحد من التسلح، إلى جانب زيادة التركيز على ضمانات الأمن، أي أن الأسلحة النووية لن تستخدم ضد دولة غير نووية".

وختمت بالقول: ”يجب أن يكون واضحًا أن أي مظهر للانتصار الروسي، حتى لو كان المقصود منه مجرد حفظ ماء الوجه، يمكن اعتباره إقرارًا بالابتزاز النووي، وضربة قاتلة لجهود حظر الانتشار النووي العالمية.. لا ينبغي أن يكون الدرس المستفاد هو أن التهديدات النووية هي سياسة قابلة للتطبيق، ولكن الدرس هو أن العالم سيكون أكثر أمانًا بوجود عدد أقل من الأسلحة النووية".


المصدر: واشنطن ...
"ناشيونال إنترست":