2024-03-03 - الأحد
اتهامات لآبل بالتحايل على قانون الأسواق الرقمية nayrouz أول قمر كوري جنوبي للتجسس يرسل صوراً جيدة الدقة لوسط بيونغ يانغ nayrouz العمل: 8 عقود عمل جماعية و10 نزاعات عمالية في 2024 nayrouz ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 30410 والجرحى إلى 71700 منذ بدء العدوان على غزة nayrouz ريال مدريد يصدر بياناً حول سرقة هدف بيلينجهام أمام فالنسيا nayrouz ارتفاع أسعار الثوم والخيار والباذنجان في الاسواق nayrouz "الأُخطُبُوط الأَزْرَق" لرُقيَّة البادي.. رسائل إلى الجيل الناشئ nayrouz الحكومة تدعو القطاع الخاص لتقديم خدمات تفعيل الهوية الرقمية nayrouz إنهاء خدمات 9 موظفين في الزراعة - أسماء nayrouz مجلس الأعيان يقرّ معدلي قانوني التنمية الاجتماعية والتقاعد المدني nayrouz جورجينا تعلن موعد اعتزال رونالدو nayrouz السفير الفلسطيني لدى بريطانيا يثمن الجهود الأردنية لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة nayrouz أكثر من 50 غارة إسرائيلية على خان يونس خلال 6 دقائق nayrouz تجارة الأردن تشارك باجتماع الغرف العربية والتركية nayrouz 3530 ميجا واط الحمل الكهربائي المسجل أمس nayrouz مشاركة أردنية في المؤتمر الدولي للسياحة الصحية بمصر nayrouz كابيتال بنك الراعي الذهبي لمنتدى تمكين المرأة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات SHETECHS 2024 nayrouz الجوع يلتهم 13 طفلا في كمال عدوان nayrouz كناكرية: موجودات صندوق استثمارات أموال الضمان ارتفعت إلى 14.9 مليار دينار nayrouz إدارة السير: حادث يتسبب بتباطؤ حركة المرور على مخرج نفق المدينة الرياضية nayrouz
وفيات الاردن اليوم الأحد 3-3-2024 nayrouz فهيدة عبدالله الفقراء" ام بسام" في ذمة الله nayrouz آمنه عوده محمد الطحيمر الزيود " ام يوسف" في ذمة الله nayrouz شكر على تعاز من الفايز بوفاة الشاب سهل صايل متعب الفايز nayrouz صالح محمد العربودي الخضير في ذمة الله nayrouz وفيات الاردن ليوم السبت 2_3_2024 nayrouz الحاجة ميثا احمد مطر حامد الحوري" ام نضال" في ذمة الله nayrouz صلاح عواد مصلح الرحاحله ( أبو قاسم ) في ذمة الله nayrouz وفيات الاردن اليوم الجمعة 1-3-2024 nayrouz والدة العقيد المتقاعد قاسم الدروع في ذمة الله nayrouz (علي) نورس منصور علي الداوود العقرباوي في ذمة الله nayrouz وفاة " الطالبة " ريتال محمود علم الدين nayrouz وفاة الأستاذة سميرة السحيم اثر حادث سير مؤسف nayrouz الحاجة امال عبدالله صالح في ذمة الله nayrouz الحاجة آمنه عبدالله الرقاد زوجه الشيخ فهد قفطان الشبيب العدوان في ذمة الله nayrouz وفاة الحاجة معيوفه شقيقة الشيخ تركي الفضلي . nayrouz وفاة الشاب فراس مشهور العقيلي اثر نوبة قلبية . nayrouz الحاجة زهر محمد عيسى الشبول في ذمة الله nayrouz وفيات الاردن اليوم الخميس29-2-2024 nayrouz شقيقة النائب السابق صالح راضي الجبور بذمة الله nayrouz

لماذا غابت وحدة الاستخبارات الإسرائيلية عن هجوم حماس؟

{clean_title}
نيروز الإخبارية :


كشفت صحيفة عبرية عن مفاجأة جديدة حول هجوم 7 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، مؤكدة أن وحدة استخبارات كبيرة في جيش الاحتلال الإسرائيلي لم تكن تعمل ليلة الهجوم، بناء على قرار شخصي اتخذ قبل عامين.

وقالت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل"، في تقرير نشرته اليوم الثلاثاء، أن وحدة الاستخبارات العسكرية (8200) لم تكن قادرة على العمل بالقرب من حدود غزة صباح يوم السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، بسبب النقص الحاد في أفراد طاقمها، إثر قرار اتخذته القيادة العليا قبل عامين، ونصّ على تخفيض أعداد العاملين في الوحدة، ووقف المناوبات الليلية، والعمل في عطلة نهاية الأسبوع
وبحسب التقرير، فإن عدم وجود أفراد وحدة الاستخبارات 8002 الاستخباراتية المسؤولة عن عمليات التنصت وفك التشفير على حدود غزة يوم هجوم "طوفان الأقصى" الذي شنته حركة المقاومة الفلسطينية حماس على مستوطنات غلاف غزة، تسبب في فوضى أربكت الرد الإسرائيلي وأخّرته.  

وقبل عامين لجأ ضابط رفيع المستوى في فيلق المخابرات التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي إلى تخفيض القوة العاملة في وحدة الاستخبارات 8002 بعد أن خلص إلى أن أساليب جمع المعلومات التقليدية المستخدمة على حدود غزة غير مجدية في اكتشاف التهديدات من القطاع في الوقت الحاسم.

وفي حال الافتراض أن القوة كانت على رأس عملها ليلة  7 أكتوبر، فليس من الممكن التصدي له، لكن كان باستطاعتها تخفيض حدته، من خلال تقديم صورة أوضح عما يحدث في غلاف غزة للجهات العليا، ومن ثم تمكين الجيش من تحديد موقع قوات النخبة في "كتائب القسام" أثناء تحركها نحو جنوب إسرائيل.

وفي الأسابيع التي تلت الهجوم، أكدت عدة تقارير أن كبار المسؤولين في الجيش الإسرائيلي، بما في ذلك أفراد من الوحدة 8200، تجاهلوا تحذيرات مرؤوسيهم بشأن الأنشطة المشبوهة على طول حدود غزة.

وأكد تقرير نشرته "القناة 12"، الخميس الماضي، أن جنوداً في الوحدة حذروا من أن حماس تستعد لهجوم كبير، ومنظم للغاية ومخطط له بدقة ضد إسرائيل، لكن رد القيادة العليا كان مفاجئاً، إذ اعتبروا تصورات وتحذيرات الوحدة "محض خيال".

"روتينية وغير مهمة"

وبالإضافة إلى التقارير التحذيرية الصادرة عن الوحدة 8200، روى جنود المراقبة من فيلق الاستخبارات القتالية الذين نجوا من هجوم "طوفان الأقصى" على قاعدتهم في ناحال عوز لقناة "كان" في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، أن قادة الصف الأول في أجهزة المخابرات رفضوا تقاريرهم عن نشاط غير عادي على حدود غزة، باعتبارها روتينية وغير مهمة.

وقبل الهجوم بثلاثة أشهر على الأقل، أشار جنود إلى معلومات عن قيام نشطاء حماس بإجراء دورات تدريبية مرات عديدة في اليوم، وحفر الأنفاق ووضع المتفجرات على طول الحدود، ومع ذلك، تجاهل كبار الضباط تلك الأدلة، متجاهلين الجنود، وإبلاغ القيادة العليا.

 

وتقول الصحيفة، يبدو أن التقارير عن إخفاقات المخابرات الإسرائيلية قبل 7 أكتوبر تؤكد تقريراً نشرته وكالة رويترز في 9 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، بأن حماس خدعت إسرائيل عمداً، وشنت حملة استمرت سنوات لخداع تل أبيب، وجعلها تعتقد أنه يمكن استرضاءها بحوافز اقتصادية، مقابل الحفاظ على الهدوء النسبي