2024-05-27 - الإثنين
فرنسا تعتزم رفع حالة الطوارئ في إقليم كاليدونيا الجديدة اعتباراً من صباح الثلاثاء nayrouz إعصار يتسبب في انقطاع الكهرباء عن الملايين في الهند وبنغلاديش nayrouz افتتاح أول قمة لزعماء كوريا الجنوبية والصين واليابان منذ خمس سنوات nayrouz المنظومة الصحية في غزة هدف أساسي لعقيدة “التدمير الإسرائيلية” nayrouz الرئيس الإريترى أسياس أفورقي يستقبل نائب رئيس مجلس السيادة مالك عقار nayrouz احتفالية للتجمع الأردني الهاشمي للإصلاح العشائري في المكتبة الوطنية ...صور nayrouz البرلمان العربي: مجزرة الاحتلال في رفح تحد سافر وتتطلب تدخلا دوليا عاجلا nayrouz بنك ABC في الأردن يدعم طرود الخير بالتنسيق مع تكية أم علي nayrouz العفو الدولية تطالب بالتحقيق في 3 غارات إسرائيلية على قطاع غزة nayrouz استقرار أسعار الذهب محليا لليوم الثالث nayrouz المومني: الخطاب الأردني الأكثر تأثيرا على الساحة الدولية nayrouz الشمالي: المواصفة الجديدة لاستيراد السيارات الكهربائية قد تُسبب ارتفاع أسعار بعض أصنافها nayrouz إعلام عبري: نتنياهو يعرقل أي صفقة لتبادل الأسرى nayrouz وفدٌ من مجلس العموم البريطاني يزور سرية العمليات الجوية...صور nayrouz 83 مليون دينار قيمة صادرات المملكة إلى منطقة اليورو nayrouz أبو سرور: "بزنس مان" وصانع الدراجات في مخيم الأزرق nayrouz قادة عرب يزورون الصين الأسبوع الحالي (أسماء) nayrouz المركزي الأوروبي يؤكد استعداده لخفض الفائدة nayrouz الأمم المتحدة تؤكد ضرورة حماية المدنيين في غزة nayrouz رئيس بلدية السرو يُهنئ الملك وولي العهد بعيد الاستقلال nayrouz
وفيات الأردن اليوم الأحد 26-5-2024 nayrouz الدكتور رضوان الشاعر المقابله ابوعبيده في ذمة الله nayrouz وفاة سلمان عيد الحديد في ذمة الله nayrouz وفاة الحاج جمال محمد سعيد الشبول "ابو خالد" nayrouz وفيات الأردن اليوم السبت 25-5-2024 nayrouz وفاة الحاج سليم خميس الحوري "ابو حاكم" nayrouz أكرم ماجد القطيطات" أبو همام " في ذمة الله nayrouz الشاب سليمان محمد الحنيطي في ذمة الله nayrouz وفاة شقيق المعلمة رحمة أبو سلمى nayrouz وفاة "فهد صالح رشيد الرياحنه" اثر حادث مؤسف nayrouz وفيات الأردن اليوم الجمعة 24-5-2024 nayrouz الدكتور عبدالكريم ذياب فهد الفايز "ابو نوران " في ذمة nayrouz بلدية السلط الكبرى تنعى والدة الزملاء محمد و احمد هاشم خريسات nayrouz الفريق غازي الطيب يعزي عشيرة المقابلة بوفاة الشاب ايمن نجل الشيخ منصور العقيلي nayrouz وفاة الشاب ايمن منصور العقيلي nayrouz وفاة والدة المعلم خالد الخلايلة nayrouz وفيات الأردن اليوم الخميس23-5-2024 nayrouz عصام محمد عقلة الزيود في ذمة الله nayrouz وفاة الشاب حسان الكفاوين "ابو هاشم" nayrouz الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين تنعى معالي الفريق المتقاعد نذير رشيد nayrouz

عبيدات يكتب ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني

{clean_title}
نيروز الإخبارية :


شفيق عبيدات


  مرت (76) عاما على نكبة الشعب الفلسطيني والتي بدأت في الخامس عشر من شهر ايار عام 1948 ,ولم تكن هذه النكبة الوحيدة التي تعرض لها هذا الشعب المناضل المرابط الذي لا يزال صامدا  في ارضه ووطنه يقارع سياسة الفصل العنصري التي يطبقه  ساسة الكيان الصهيوني وتعرضه للاعتداءات من قبل قوات الاحتلال الصهيوني كل لحظة وكل يوم , في كل مناطق الضفة الغربية والعدوان المتواصل اليومي على قطاع غزة ولم يسلم من هذه السياسة العنصرية ابناء الشعب الفلسطيني من عرب ال (48 ) .
     وتأتي ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني هذا العام في ظل ارتكاب الجنود الصهاينة ابادة جماعية  ضد الاهل في قطاع غزة مما ادى استشهاد اكثر من (35)  الف شهيد و اكثر من (75) الف مواطن جريح  وتدمير المساجد والمدارس ومؤسسات الامم المتحدة وتدمير المستشفيات وخروج العديد منها عن الخدمة وتدمير اكثر من 60 بالمئة  من مرافق ومساكن المواطنين , وقيام جنود الاحتلال  من دخول المساعدات الغذائية والطبية من مختلف المعابر من اجل انقاذ الاهل غزة من مجاعة محققة , ولا تزال المقاومة الفلسطينية في غزة تدافع بشراسة عن الاهل والارض وتكبد الجنود الصهاينة  مئات القتلى والاف الجرحى ولن تسمع  المقاومة الفلسطينية لهذا الكيان ان يحقق اهدافه التي اعلنها رئيس وزراء الكيان الصهيوني النتن ياهو .
   تمر ذكرى النكبة التي تم تهجير الفلسطينيين من ارضهم وبيوتهم من قبل الصهاينة بدعم من المستعمر البريطاني وبموجب وعد بلفور الذي اعطى اسرائيل كيانا في فلسطين هؤلاء   الإسرائيليين الذين جاءوا من  بقاع الدنيا لاغتصاب فلسطين .. ونحن اليوم نشهد وبهذه الذكرى انتفاضة فلسطينية في كل الاراضي الفلسطينية من بينها انتفاضة ومقاومة اهلنا الفلسطينيين  في عام 1948 الذين يصارعون المحتل الاسرائيلي ونشهد ما تفعله المقاومة الفلسطينية التي تنتصر للقدس والشيخ  جراح وكل الشعب الفلسطيني ببطولة فائقة وتمطر المدن والمستوطنات الصهيونية بصواريخ لم يشهد مثلها العدو  الصهيوني ردا على قصف بيوت المواطنين في غزة وتتوعد المقاومة الفلسطينية  في غزة العدو الصهيوني بضربات موجعة لم يعرفها هؤلاء الصهاينة من قبل

  لم تكن ذكرى النكبة الحالية الاولى  في تاريخ القضية الفلسطينية بل واجه الشعب الفلسطيني الشقيق العديد  من النكبات من خلال ممارسات الكيان الصهيوني ضده , ابتداء من بناء المستوطنات الصهيونية في مختلف مناطق الضفة الغربية وقتل مئات الالوف واسر عشرات الالوف من ابنائه ,  ومصادرة الاف الدونمات من اراضي المواطنين واجراءات التعسف والتهجير ضد ابناء هذا الشعب الذي تكالبت وتامرت عليه  العديد من المنظمات الصهيونية والاميركية والدولية ومن بينها منظمة الامم المتحدة ومجلس الامن اللذين اصبحتا رهينة  للإدارة الاميركية واليوم ازداد  التآمر من بعض العرب الذين تركوا الشعب الفلسطيني يصارع الة الحرب الصهيونية الاميركية وحيدا وامتنا تتفرج على اغتصاب الارض وقتل وذبح ابناء الشعب الفلسطيني , بعضها  يستنكر استنكارا خجولا ,و الاكثرية من هذه الامة تلتزم الصمت وكأن دم العروبة الذي يسري في عروق البعض لا يشبه دم الشعب الفلسطيني والحال ينطبق على جامعتنا العربية المغيبة  المسلوبة الارادة والتي فقدت قيمتها ومعناها واهدافها ووضعت ميثاقها على الرفوف يتهالك بالقدم ويلفه الغبار والاهتراء
  وتتكرر نكبات الشعب الفلسطينيي ابتداء من حرب عام 1967 التي تأثر بها الشعب الفلسطيني وهجر منه مئات الالوف من ابناء الضفة الغربية وقطاع غزه ,وتتعاظم هذه النكبة من فترة لأخرى عندما تخلى العالم ممثلا بالأمم المتحدة ومجلس الامن الذي استهان به الكيان الصهيوني بقراراتهما مدعوما من الدولة الاميركية ومن الدول الاوروبية ونكبات المجازر اليومية داخل الارض الفلسطينية ومجازر صبرا وشاتيلا في لبنان عام 1982 .
    ولا تزال نكبات الشعب الفلسطيني تزداد يوما بعد يوم مرورا باتفاقية اوسلو التي ادار الكيان الصهيوني ظهره لها ولم يعترف بها ومارس كل سياسة القمع والتنكيل ضد الشعب الفلسطيني , وقياداته لا تزال  لديها الامل في هذه  الاتفاقية , فضلا عن اعتراف الكيان الاميركي الصهيوني بان القدس عاصمة لهذا الكيان ونقل سفارته لها , واعتراف الرئيس الاميركي السابق ترامب بضم المستوطنات الصهيونية التي تشكل اكثر من (70)    بالمئة من اراضي   الضفة الغربية  وضم غور الاردن الى  هذا الكيان  وقيام المستوطنين الصهاينة باقتحامات المسجد الاقصى بشكل يومي بحراسة جنود الاحتلال وتهويده وتهويد المسجد الابراهيمي في مدينة الخليل .
  والاهم  في نكبات الشعب الفلسطيني سواء في الداخل والخارج ان ابناء هذا الشعب يتعرضون في بعض الدول العربية والاجنبية الى مضايقات وممارسات لا انسانية كمنعهم من الوظائف واقامة المشاريع الخاصة  وعدم تسجيل ممتلكاتهم واستثماراتهم بأسمائهم في سجل العقارات بحجة انهم لاجئون .

     في ذكرى النكبة وبمناسبة نقل السفارة الاميركية الى القدس ثار الشعب الفلسطيني في غزة العروبة في غزة المقاومة, وفي الضفة الغربية المحتلة وابناء فلسطين المحتلة عام 1948 وواجه رجال ونساء وشباب غزة والضفة الغربية الجنود الصهاينة  المدججين بالسلاح الاميركي وبالدعم اللامحدود من قبل  الادارة الامريكية كل هذه  القوى لم تمنع الاهل في غزة والضفة الغربية من مصارعة جنود الاحتلال .  
  ان الجنود الصهاينة جبناء يخافون اطفال فلسطين قبل الرجال ويخشون المسيرات السلمية التي تعبر عن المطالبة بحق هذا الشعب بالحرية والكرامة و الحياة الفضلى وبإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف  
       لن تتحرر فلسطين من حكم الصهاينة الا بالمقاومة لان العدو الصهيوني لا يعرف لغة المفاوضات ولا لغة السلام  , هذا العدو لا يريد السلام بل يريد ان تبقى المنطقة ملتهبة ولا يريد اعطاء الشعب الفلسطيني  حقه الذي شرعته هيئات الامم المتحدة وظل الكيان الصهيوني يماطل بالسلام منذ عام   1948
whatsApp
مدينة عمان