2024-06-22 - السبت
1482 طن خضار وفواكه وردت للسوق المركزي في اربد nayrouz فرقة COLDPLAY وأولى أغاني الألبوم الجديد MOON MUSiC nayrouz منها إهمال صحتك... 15 عادة تجعلك فقيراً nayrouz عينك في خطر.. أعراض الإصابة بالتهاب الملتحمة nayrouz الهند.. ارتفاع حصيلة ضحايا الخمور المغشوشة إلى 55 nayrouz الهقيش يكتب أبيات مهداه إلى أجهزتنا الأمنيه nayrouz السير: خطة مرورية للتعامل مع عودة الدوام nayrouz مصر.. انسحاب محامي المتهم بمذبحة المعاظي من الدفاع عنه nayrouz ارتفاع الأسعار يهبط بمبيعات المنازل القائمة بأميركا في مايو nayrouz الاستهلاكية المدنية تعلن عن تخفيضات على أكثر من 460 سلعة nayrouz مؤشرات الأسهم الأميركية ترتفع بشكل جماعي في أسبوع nayrouz كوبا تنضم إلى جنوب إفريقيا في دعواها ضد الاحتلال الإسرائيلي nayrouz "المياه": لا وقف لضخ مياه الديسي nayrouz جامعة آل البيت تفقد عالم الفيزياء ماجد أبو صيني عن عمر 61 عاما nayrouz الشناينة يزيل (البراغي) عن ساقه nayrouz أمطار وفيضانات تجبر السلطات على عمليات إخلاء في لاس فيغاس nayrouz بدء مشروع توسعة وتنظيم مدخل مدينة الأزرق nayrouz وفاة شقيق المعلم ادريس القريوتي " nayrouz وزير ألماني: الرسوم المقترحة على السلع الصينية ليست "عقوبة" nayrouz 8 شهداء جراء قصف الاحتلال في غزة ورفح nayrouz
وفيات الأردن اليوم السبت22-6-2024 nayrouz وفاة " والد المعلمة رنا جابر" nayrouz وفاة " والد المعلمة " رنده معالي" nayrouz وفاة العقيد المتقاعد وجيه الدرادكة وشقيقته nayrouz وفاة الحاج محمد أحمد الخليفات. nayrouz وفيات الأردن اليوم الجمعة 21-6-2024 nayrouz وفاة " والد"الدكتورة اسماء خنفر " nayrouz الملحن والعازف الفنان عبده موسى في ذكرى وفاته nayrouz وفاة "زوج المعلمة نسرين صدقي " nayrouz الأمير مرعد بن رعد ينعى والدة الزميل عبد الرحمن قاسم الجبور nayrouz وفاة الاستاذ سعود الفراج" ابو مروان" nayrouz شكر على تعاز بوفاة الحاج فايز يوسف المفلح الدلابيح nayrouz وفيات الأردن اليوم الخميس 20-6-2024 nayrouz الجمعية الأسترالية الأردنية تنعى والد سامر الشوابكة nayrouz الدكتور محمد المعايعة يعزي عشيرة الدعجة بوفاة الشيخ الجليل الحاج عبدالله ارشيد العايد nayrouz وفاة والد المعلم " نادر شاهين " nayrouz " الحاج زهير زغلول داود زيتون في ذمة الله nayrouz وفاة الدكتور عمار محمد ابراهيم راشد الحنيطي nayrouz ابو هديب ينعى صديقه العزيز الأستاذ الدكتور عمار الحنيطي nayrouz استشهاد الشاب بلال عادل ثوابته nayrouz

رئيس الوزراء العراقي: العالم يقف عاجزا أمام ما يجري في قطاع غزة

{clean_title}
نيروز الإخبارية :
جدد رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، الثلاثاء، التأكيد على المبادرة العراق لإنشاء صندوق لدعم غزّةَ.

وقال السوداني خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية بمؤتمر الاستجابة الإنسانية الطارئة في قطاع غزة المنعقد في مركز الملك الحسين بن طلال للمؤتمرات بمنطقة البحر الميت، إن حجم الجرائم والفظائع التي وقعت بحقِّ المدنيين في قطاع غزة قد أضرَّ بمصداقية القوانين الدولية والنظامِ الدولي.

وأضاف: "نجتمع اليوم لتحديد سبل تعزيز وتنسيق استجابة المجتمع الدولي للكارثة الإنسانية بسبب العدوان على غزّة" مبينا أن "نسبة نازحي قطاع غزة بلغت أكثر من 80% من مجموع سكانه البالغ قرابة 2.3 مليون شخص، وترك 500 ألف عامل أعمالهم بسبب الحرب".

وأشار إلى أن العدوان الإسرائيلي دمر 370 ألف وحدة سكنية في غزة، وتضرر أكثر من 53% من منشَآت المياه والصرفِ الصحي؛ حيث إنّ محطة كهرباء غزة توقفت عن العمل منذ تشرين الأول 2023، وهي تحتاج إلى 400 ألف لترٍ من الوقودِ يومياً.

وبين أن 82% من المدارسِ خرجت عن الخدمة، وحرم قرابة 625 ألف طالب وطالبة من التعليم، بجميع المراحل، كما استُشهد أكثر من 5500 طالب وطالبة، و261 معلماً، و95 أستاذاً جامعياً، وأُصيب أكثرُ من 8 آلاف طالب وطالبة و756 معلماً.

ولفت إلى أن العالم تابعَ على الهواءِ مباشراً، عمليات قصف المستشفيات، والمجازر التي ارتكبت بحقِّ الأطباء والكوادر الصحّية والمرضى الراقدين، حيث خرجت 32 مستشفى في قطاع غزّة عن الخدمة، من أصلِ 35، تهدمَ بعضها وتضرر بعضها الآخر.

وبين أنه العدوان الإسرائيلي هدم خلال الغارات أكثر من 195 موقعاً أثرياً، و13 مكتبةً عامة، و227 مسجداً، و3 كنائس" موضحا أن قوات الاحتلال ارتكبت جرائم حرب وإبادة جماعية، وجرائم ضدَّ الإنسانية، مارست خلالها عمليات قتل وتجويع وتهجير بحقِّ الشعب الفلسطيني.

وذكر أن معاناة الفلسطينيين تفاقمت؛ بسببِ نقص الغذاء والدواء، وفقدان مياه الشرب والوقود، بعد أنْ أحكم الاحتلال غلق المعابر ومنعَ دخول المساعدات" لافتا إلى أن العدوان على غزّةَ كشف هشاشة النظام الدولي وعجزه في القيام بواجباته ومسؤولياته، كما وقف العالم عاجزاً إزاء أعداد الضحايا الفلسطينيين المرعبة.

وتابع أن "دول عديدة تواصلت معنا لأجل تعزيز جهود احتواء الصراع ومنع توسعته، لكنها تتماهى مع خروقات الاحتلال حين يعتدي على بعض الدول بالمنطقة، ويعمل على توسعة الصراع" مشددا على "ضرورة السعي لوقف إطلاق النار، ومن ثم العمل بجدية على استعادةِ حقوق الشعب الفلسطيني، في أنْ تكون له دولته المستقلة وعاصمتها القدس".

وأكد السوداني على "دعم وجود الدولة الفلسطينية، وحثُّ دول العالم جميعاً أنْ تتبعَ هذه الخطوة" مثمنا "قرار النرويج وإسبانيا وإیرلندا ووكالةَ الأمم المتحدة (الأونروا) لدورها في تخفيف معاناة الشعب الفلسطيني".

ولفت إلى أن "حجم الجرائم والفظائع، التي وقعت بحقِّ المدنيين، قد أضرَّ بمصداقية القوانين الدولية والنظامِ الدولي، ونزعَ الثقةَ عنه" لافتا إلى "إننا صدمنا من طريقة التعامل مع محكمةِ العدل الدولية والمحكمة الجنائية الدولية، والازدراء من قبل الدول الكبرى".

وأكد التطلع إلى نتائجَ عملية المؤتمر في تحشيدِ الدعم، وإيصال المساعداتِ الإنسانية العاجلةِ بطريقةٍ منسقة، والتحشيد العالمي والشعبي لتوسعة الاعتراف بالدولة الفلسطينية.