2021-03-04 - الخميس
طقس الخميس زخات ثلجية على المرتفعات الجبلية nayrouz وفيات الاردن ليوم الخميس 2021/3/4 nayrouz عبيدات يكتب ثلاجة الخير: nayrouz سواكري تعلن عن المرحلة الاولى من مشروع تينهينان للرياضة النسائية في الجزائر nayrouz الوزراء القادمون ماهي ملامحهم ...??? nayrouz الأمن العام: إلقاء القبض على شخصين تسببا بإيذاء شخصين من جنسية آسيوية في إربد. nayrouz حجاوي لا يوجد اصابات بالسلالة البرازيلية في الأردن nayrouz السعودية :هيئة الرقابة ومكافحة الفساد توقف 3 ضباط في الحرس الملكي وموظفًا بالديوان الملكي في قضايا فساد وتلاعب nayrouz الأردن يفتتح قنصلية في الصحراء الغربية يوم الخميس nayrouz المقدم البطاينة يرعى تخريج دورات اصدقاء الشرطة . nayrouz قبيلات: قرار عودة الطلبة أو تأجيلها من صلاحيات “الإطارية العليا” nayrouz وزارة الصحة تطلق المرحلة الاولى من مشروع هيكلة خدمات الرعاية الصحية المتقدمة nayrouz عقلية المؤامرة وقضية الوزيرين nayrouz تنويه صادر عن وزارة الاشغال العامة والاسكان nayrouz المنطقة العسكرية الجنوبية تنفذ تمريناً عسكرياً تعبوياً...صور nayrouz المعاني: تقليل التجول لمدة ساعة يخفف انتشار كورونا nayrouz "المهندسين" تهنيء بيوم المهندسة العربية nayrouz السياحة: تعليق الدوام في مركز الوزارة غدا nayrouz باحثون يحذرون من الاعتداء على قبور الدولمن بمنطقة الفيحاء في مادبا nayrouz محافظ عجلون يتفقد صيانة الطرق المتضررة من الثلوج والأمطار nayrouz

منظمة دولية: ظروف قاسية تواجه اللاجئين السوريين في بلدة عرسال بلبنان

منظمة دولية ظروف قاسية تواجه اللاجئين السوريين في بلدة عرسال بلبنان
نيروز الإخبارية : قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية إن اللاجئين السوريين في بلدة عرسال اللبنانية الحدودية مع سوريا ليست لديهم بنى ملائمة لتأويهم خلال أشهر الشتاء القاسية.

وأضافت ميشال رندهاوا، منسقة أولى لحقوق اللاجئين والمهاجرين في "هيومن رايتس ووتش": "ما تزال ظروف عيش اللاجئين السوريين في عرسال الذين أرغموا على تفكيك ملاجئهم في 2019 قاسية، أوضاعهم بالإضافة إلى قيود الحركة للحد من تفشي فيروس كورونا، تهدد سلامتهم وحياتهم".

وحسب المنظمة "يواجه أكثر من 15 ألف لاجئ سوري في عرسال شتاءهم الثاني منذ صدور قرار في 2019 عن "مجلس الدفاع اللبناني الأعلى"، الذي يترأسه رئيس الجمهورية اللبنانية والمسؤول عن تطبيق استراتيجية الدفاع الوطني، بتفكيك البنى التي تأويهم. أرغمهم القرار على العيش من دون سقف وعزل ملائمين، واضطرهم على تحمل ظروف الشتاء القاسية، بما فيها درجات حرارة دون الصفر وفيضانات".

وقالت "هيومن رايتس ووتش" إن على "الحكومة اللبنانية والمنظمات والحكومات المانحة أن تضمن الحماية الكاملة لحق الجميع في مسكن ملائم، بما في ذلك تقديم دعم معزز لتأهيل منازل اللاجئين السوريين للشتاء لحماية الأسر الضعيفة من العوامل الجوية، ولتمكينها من العيش بأمان وكرامة، وينبغي أن يستمر المانحون في حث الحكومة اللبنانية على مراجعة سياساتها حول المواد المسموحة في المخيمات غير الرسمية والسماح بتوزيع مواد أكثر متانة لبناء الملاجئ".

في نهاية ديسمبر، أحرق بعض السكان اللبنانيين مخيما مجاورا للاجئين السوريين على خلفية شجار بين أسرة لبنانية وعاملين سوريين في المنية شمال طرابلس، ما أدّى إلى نزوح المئات منهم.

المصدر: "هيومن رايتس ووتش"
whatsApp
مدينة عمان