2021-09-19 - الأحد
(24) مركزاً خدمياً للضمان الاجتماعي في محافظات وألوية المملكة nayrouz السعودية: تزيل 3562 سيارة مهملة وتالفة من الشوارع nayrouz السعودية تسجل انخفاضاً جديداً بإصابات كورونا nayrouz العرموطي يهنئ نجله nayrouz العيسوي يفتتح ويتفقد مشروعات مبادرات ملكية في لواء الرويشد...صور nayrouz الخصاونة: حريصون على مسيرة البناء في العراق nayrouz نقابة الأطباء : الاخطاء الطبية بالأردن ضمن الحدود العالمية nayrouz الانتخابات البلدية واللامركزية في الربيع المقبل nayrouz الملك يلقي كلمة مسجلة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء nayrouz 27 أيلول موعدا للنطق بالحكم في قضية اختلاس من الصِّحة nayrouz أمين عام التربية تتفقد مدارس الشونة الجنوبية nayrouz صُلح عمَّان تستمع لشهادة مدير عام بقضية اختلاس 13 مليون دينار من صندوق البريد nayrouz (24) مركزاً خدمياً للضمان الاجتماعي في محافظات وألوية المملكة nayrouz عاجل ...فوز النشميات على بنغلادش ضمن التصفيات الاسيوية لكرة القدم nayrouz اجتماع اللجنة التوجيهية للدراسات والأبحاث السياحية في العقبة. nayrouz برنامج " مستشارك الطبي" يستضيف العميد الطبيب عامر الغرايبة nayrouz وزير الداخلية يلتقي نظيره العراقي nayrouz المدرسة الوطنيّة الأرثوذكسيّة - الشميساني تعقد مؤتمر اللّغة العربيّة الأوّل (بالعربيّة نبدع) nayrouz مستشفى خاص يُعلن عن حاجته لملء شواغر nayrouz محكمة صلح جزاء عمان تعقد اولى جلساتها بقضايا اختلاس في وزارة الشباب nayrouz
وفيات الأردن اليوم الاحد 19-9-2021 nayrouz الحزن يخيّم على مواقع التواصل بعد وفاة الشاب عاطف عيد الرياحي nayrouz والد زوج الزميلة الاعلامية انتصار الرجوب في ذمة الله nayrouz وفيات الأردن اليوم السبت 18-9-2021 nayrouz ابوقديس يعنى طالب في الصف العاشر nayrouz قبيلة بني حميدة تفقد أحد شبابها مؤيد سليمان البواريد nayrouz ابوقديس يعنى طالبة في الصف الثاني الثانوي من مدرسة دير الكهف الثانوية للبنات nayrouz نادي الرمثا يفقد أحد لاعبيه nayrouz وفيات الأردن اليوم الجمعة 17-9-2021 nayrouz جامعة العلوم التطبيقية الخاصة تنعى وفاة جد الدكتورة نور الخواجا nayrouz الكعابنه يعزي أبناء المرحوم عليان الشتيوي الكعابنه بوفاة شقيقتهم … nayrouz الشابة جينا عليان الكعابنه في ذمة الله… nayrouz وفاة سيدة أحرقها زوجة في عمّان nayrouz وفيات اليوم الخميس 16-9-2021 nayrouz شكر على تعاز من قبيلة بني صخر / الزبن nayrouz الكرك تفقد أحد رجالها الشيخ مدالله ابراهيم البطوش nayrouz ديبه علي عمر قمبشوقه في ذمة الله nayrouz ابوقديس يعنى طالبة في الصف السادس nayrouz فقدان الاتصال بطائرة شحن صغيرة في بابوا بإندونيسيا nayrouz وفيات الأردن اليوم الثلاثاء 15-9-2021 nayrouz

في ندوة الصين/ كلمة السفير يحي القراله/ السفير الأردني السابق لدى الصين

في ندوة الصين كلمة السفير يحي القراله السفير الأردني السابق لدى الصين
نيروز الإخبارية :

خاص/ نيروز/ عمر العرموطي


 أقامت لجنة التعاون الثقافي (غير الحكومي) بين الأردن والصين الشعبية ندوة على الـ Zoom في الساعة السابعة من مساء يوم الأربعاء 1/9/2021م بالتعاون مع الجمعية الأردنية للعلوم والثقافة وسفارة جمهورية الصين الشعبية في الأردن.
... وقد تحدث في الندوة كل من معالي المهندس سمير الحباشنة/ رئيس لجنة التعاون الثقافي (غير الحكومي) بين الأردن والصين، وسعادة سفير جمهورية الصين الشعبية في الأردن الأستاذ تشن تشوان دونغ، ومعالي د. بركات عوجان / وزير الثقافة الأسبق في ورقة بعنوان (الطب الصيني وفلسفته)، ومعالي عباس زكي/ وزير الداخلية الفلسطيني الأسبق / عضو اللجنة المركزية لحركة فتح/ والمسؤول عن الملف الصيني بالسلطة الفلسطينية / في ورقة بعنوان الموقف الصيني من القضية الفلسطينية، وكذلك كلمة سعادة السفير يحيي القراله/ السفير الأردني الأسبق لدى جمهورية الصين الشعبية، والكلمة الأخيرة للمؤرخ / عمر العرموطي/ مؤلف كتاب الصين بعيون أردنية / أمين سر لجنة التعاون الثقافي (غير الحكومي) بين الأردن والصين.
..... وتالياً كلمة سعادة السفير يحي القراله/ السفير الأردني السابق لدى الصين....
في ندوة الصين / كلمة السفير يحي القراله/ السفير الأردني السابق لدى الصين
بسم الله الرحمن الرحيم
أصحاب المعالي والسعاده الحضور الكريم.... 
سعادة السفبر تشن تشاون دونغ المحترم سفير جمهورية الصين الشعبية لدى الأردن
اسعد الله اوقاتكم بكل الخير والمحبة وبعد:
نلتقي اليوم في هذه الندوة المباركة للحديث عن العلاقات العربية الصينية وعلى وجه الخصوص العلاقات الأردنية الصينية ... حيث بدأت العلاقات الدبلوماسية الثنائية بين الأردن والصين عام 1977م، وقد تميزت هذه العلاقات منذ نشأتها وحتى اليوم بالصداقة والتعاون المثمر..... كما تم رفعها الى مُستوى الشراكة الاستراتيجية خلال زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه إلى الصين في عام 2015.
والأردن يدرك أهمية الدور الذي يمكن ان تلعبه الصين في حل القضايا العالقه على مستوى المنطقة وخاصة القضية الفلسطينية التي تعتبر جوهر الصراع في المنطقة، ومن دون حلها لن يكون هناك استقرار فيها، ويقدر الأردن مواقف الصين الواضحة والحاسمة تجاه إیجاد حل عادل للقضية الفلسطينية يستند على تطبيق قرارات الشرعية الدولية من أجل إنهاء دائرة العنف، والتوصل إلى حل يرضي جميع الأطراف، وينهي الاحتلال الإسرائيلي للاراضي الفلسطينية المحتله – عام 1967م ويضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967م وعاصمتها القدس الشرقية، ونظرا لأهمية وحساسية موضوع وحدة الأراضي الصينية فان الحكومة الأردنية تؤكد دائما على سياسة الصين الواحدة ودعم وحدة الاراضي الصينية.
فالحديث عن الصين يمكن ان يبدأ، ولكن ليس من السهل ان ينتهي .... فالصين اليوم ليست الصين قبل عشرين سنة، أو قبل عشر سنوات، أو حتى قبل خمس سنوات ... كل شي في الصين يتحرك ويتغير ويتبدل على مدار الوقت ... وفي كل يوم، بل في كل ساعة هناك ما هو جديد في الصين ... حيث أصبحت الصين القوة الاقتصادية والتكنولوجية العملاقة والجبارة ... الأمر الذي يؤهلها لتتربع على قمة الهرم الاقتصادي في العالم قريبا، بل قريبا جداً ... فالكل يعرف انها الآن معجزة العالم الاقتصادية والصناعية والتكنولوجية والبشرية دون منازع.
اليست الصين تمثل الان المركز الأول للابتكار والتميز والابداع الذي لا يترك مجالاً واحداً إلا اكتسحه وغاص فيه ؟ ألم تكتسح الصين كل الموانع والعوائق التي كانت تقف في طريقها بثقة كبيرة وقوة فائقة، وأثبتت للعالم أنها ربحت ما راهنت عليه بيسر وسهولة؟
ألم تتقدم بخطوات كبيرة وواثقة لتلعب دوراً بارزاً على مسرح الأحداث العالمي، وتصبح قوة مرهوبة يحسب لها حساب في المجتمع الدولي..... ألم تحقق نهضة شاملة على الصعد كافة؟ أليست تأخذ معظم العالم معها لتقاسمه المسؤوليات وتبادل المنافع في مشروع العصر العملاق (الحزام والطريق)؟
ألم يصرح العديد من الدول بأن نجاحه في العالم في المستقبل لن يتم إلا بعد نجاحه في الصين؟ هل بقي أحد يشكك في أن الصين تمثل فرصة لجميع مكونات المجتمع البشري كله.
الحضور الكرام ...
تشهد الصين تقدما سريعاً لم تشهد له البشرية مثيلا، فالعلماء والمفكرون في انحاء العالم مبهورون ومصدومون بهذا التسارع المذهل الذي تحتكره الصين والذي يصل إلى حد المعجزة..... أما الأردن فقد دعم ومنذ البداية مبادرة الحزام والطريق للتعاون الدولي التي تعزز الرؤية الدولية التي نتشارك بها فيما يخص قضايا العولمه وتوسيع التجارة والاستثمار، وأهمية بناء البنية التحتية وربط الدول مع بعضها البعض، وتحقیق معدلات تنموية وتجارية وتحقيق الربح المشترك لكل الدول..... كما ينظر الأردن الى الاستفادة من مشاريع مبادرة الحزام والطريق، ويأمل بالاستفادة من الصناديق التي اطلقت مع المبادرة من خلال البنك الأسيوي للاستثمار في البنية التحتية الذي يدخل الأردن في قائمة الدول المؤسسة له، فضلا عن صندوق طريق الحرير الذي يمول المبادرة، ويأمل الأردن بأن تعزز كل هذه الأدوات الدور المحوري للصين في عملية إندماج الاقتصاد الدولي بطريقة المنفعة المتبادلة بين الدول، وأن تعزز ايضا الشراكة الاستراتيجية والاقتصادية بين البلدين.
اما الصين فانها تنظر إلى الأردن على أنها في قلب المنطقة التي يمر منها، ويؤثر فيها، ويتأثر بها مشروع الحزام والطريق، وترى الصين ان الأردن عنوان استقرار المنطقة السياسي، ونموها الاقتصادي، كما ان تأثيرها على المحيط العربي والاقليمي والدولي ينشط ويزداد، لذا نأمل بان يكون الأردن مركزاً للانطلاق نحو مجهود إعادة الاعمار في دول الجوار، وندعو إلى عقد شراكات ما بين الشركات الصينية والشركات الأردنية بهدف المساهمة في اعادة أعمار دول الجوار... ونأمل بزيادة عدد السياح الصينين الى المملكة والاستثمار في هذا القطاع بالتعاون والشراكة مع شركات أردنية حيث عملت الحكومة الأردنية على تسهيل حركة السياح الصينيين إلى المملكة.
ختاما اتمنى المزيد المزيد من التعاون بين الأردن والصين في جميع المجالات وعلى كافة الصعد في ظل القيادتين الحكيمتين في البلدين الصديقين.
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته..