2024-05-24 - الجمعة
لجنة وزارية عربية إسلامية تلتقي الرئيس الفرنسي اليوم nayrouz العطيوي يرعى احتفالات مدارس كلستر التاج والجوفة بعيد الاستقلال الثامن والسبعين nayrouz مقتل 9 أشخاص وإصابة العشرات في انفجار بمصنع غرب الهند nayrouz هوية بطل دوري المحترفين تحسم غدا nayrouz الذهب يتجه لتسجيل خسارة أسبوعية nayrouz السعودية : رئيس "الغذاء والدواء" يزور مركز عمليات الحج بالهيئة وصالة الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة...صور nayrouz وفاة الحاج سليم خميس الحوري "ابو حاكم" nayrouz بمناسبة عيد الاستقلال ..كلية حطين تنظم يوماً طبياً مجانياً يوم غدا السبت .... تفاصيل nayrouz القاضي يكتب إلى جلالة الملك وسمو ولي العهد .. نجدد العهد والبيعة … والولاء والانتماء للقيادة الهاشمية الحكيمة nayrouz 8 خضروات وفواكه تعطيك الماء في حر الصيف. nayrouz بعد إصابته بالسرطان.. محمد عبده يطمئن جمهوره nayrouz أسعار العملات الرقمية مقابل الدولار اليوم الجمعة 24 مايو 2024 nayrouz غزة تعيش كارثةً صحية غيرَ مسبوقة nayrouz سعر الدولار في لبنان اليوم الجمعة 24 مايو 2024.. الفقر يتضاعف nayrouz سعر الدولار اليوم في سوريا الجمعة 24 مايو 2024 nayrouz سعر الدولار اليوم في مصر الجمعة 24 مايو 2024 nayrouz تراجع الروبل أمام الدولار واليوان وصعوده أم اليورو nayrouz المؤشر الياباني يفتح على انخفاض 1.53% nayrouz اهتمامات الصحف المغربية nayrouz اهتمامات الصحف التونسية nayrouz
وفيات الأردن اليوم الجمعة 24-5-2024 nayrouz الدكتور عبدالكريم ذياب فهد الفايز "ابو نوران " في ذمة nayrouz بلدية السلط الكبرى تنعى والدة الزملاء محمد و احمد هاشم خريسات nayrouz الفريق غازي الطيب يعزي عشيرة المقابلة بوفاة الشاب ايمن نجل الشيخ منصور العقيلي nayrouz وفاة الشاب ايمن منصور العقيلي nayrouz وفاة والدة المعلم خالد الخلايلة nayrouz وفيات الأردن اليوم الخميس23-5-2024 nayrouz عصام محمد عقلة الزيود في ذمة الله nayrouz وفاة الشاب حسان الكفاوين "ابو هاشم" nayrouz الهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين تنعى معالي الفريق المتقاعد نذير رشيد nayrouz فادي عادل عناب في ذمة الله nayrouz رحيل الشاب عثمان أبو غزلة غرقاً بقناة الملك عبدالله nayrouz الحاج محمد نور الجدايه في ذمة الله nayrouz والدة الفنان حسين السلمان في ذمة الله nayrouz وفيات الأردن اليوم الأربعاء 22-5-2024 nayrouz وفاة الحاج عبد اللطيف العودة المعاويد الحنيطي" أبو خالد" nayrouz وفاة الحاجة جميله زوجة المرحوم عواد طلاق المجالي nayrouz شركة البوتاس تنعى رجل دولة الباشا نذير رشيد nayrouz الشوبكي ينعى وفاة الفريق المتقاعد نذير رشيد nayrouz وفيات الأردن اليوم الثلاثاء 21-5-2024 nayrouz

حكم من يصوم رمضان ولكنه لا يصلي

{clean_title}
نيروز الإخبارية : أجابت دار الإفتاء المصرية، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، على سؤال نصه: "ما الحكم في من صام رمضان ولكنه لا يصلي؟ هل ذلك يُفسِد صيامه ولا ينال عليه أجرًا؟”، فقالت من صـام وهو لا يصلي فصومه صحيح غير فاسد؛ لأنه لا يُشتَرَط لصحة الصوم إقامة الصلاة، ولكنه آثمٌ شرعًا من جهة تركه للصلاة ومرتكب بذلك لكبيرة من كبائر الذنوب، ويجب عليه أن يبادر بالتوبة إلى الله تعالى”، حيث أكدت الدار أنه لا يجوز لمسلمٍ تركُ الصلاة، وقد اشتد وعيد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم لمن تركها وفرط في شأنها، حتى قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «الْعَهْدُ الَّذِي بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمُ الصَّلاَةُ، فَمَنْ تَرَكَهَا فَقَدْ كَفَرَ» أخرجه الإمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجه، وصححه الترمذي وابن حبان والحاكم، وتارك الصلاة لا يكفر حتى يجحدها ويكذب بها، ولكنه مع ذلك مرتكب لكبيرة من كبائر الذنوب.

وتابعت دار الإفتاء المصرية: "والمسلم مأمورٌ بأداء كل عبادة شرعها الله تعالى من الصلاة والصيام والزكاة والحج وغيرها مما افترض الله عليه إن كان من أهل وجوبه، وعليه أن يلتزم بها جميعًا كما قال الله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً﴾ [البقرة: 208]، وجاء في تفسيرها: أي التزموا بكل شرائع الإسلام وعباداته، ولا يجوز له أن يتخير بينها ويُؤدِّيَ بعضًا ويترك بعضًا فيقع بذلك في قوله تعالى: ﴿أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ﴾ [البقرة: 85]”.

 

وأضافت دار الإفتاء: "وكل عبادة من هذه العبادات المفروضة لها أركانها وشروطها الخاصة بها، ولا تَعَلُّق لهذه الأركان والشروط بأداء العبادات الأخرى، فإن أدَّاها المسلم على الوجه الصحيح مع تركه لغيرها من العبادات فقد أجزأه ذلك وبرئت ذمتُه من جهتـها، ولكنه يأثم لتركه أداء العبـادات الأخرى، فمن صـام وهو لا يصلي فصومه صحيح غير فاسد؛ لأنه لا يُشتَرَط لصحة الصوم إقامة الصلاة، ولكنه آثمٌ شرعًا من جهة تركه للصلاة ومرتكب بذلك لكبيرة من كبائر الذنوب، ويجب عليه أن يبادر بالتوبة إلى الله تعالى”.

 

واختتمت دار الإفتاء المصرية قائلة: "أما مسألة الأجر فموكولة إلى الله تعالى، غير أن الصائم المُصَلِّي أرجى ثوابًا وأجرًا وقَبولًا ممن لا يصلي”.
whatsApp
مدينة عمان