2023-11-28 - الثلاثاء
نقيب أصحاب شركات التخليص : أحداث السابع من أكتوبر بعثرت الصادرات والورادات بين الأردن وفلسطين nayrouz فوائد العشبة المرة ... تعالج تجاعيد البشرة والجلد المتشقق...تفاصيل nayrouz "أصحاب المعاصر": الإقبال على شراء زيت الزيتون في ذروته nayrouz تفاعل كبير حول انتشال رضيعة على قيد الحياة من تحت الركام بغزة nayrouz الاحتلال يستهدف بلدة عيتا الشعب جنوب لبنان nayrouz الاحتلال يهدم 3 منازل شرق وجنوب الخليل ويشرد 30 فردا nayrouz الإحصاءات العامة: 9% ارتفاع معدل الوزن الزائد عند الأطفال العام الحالي nayrouz عامل نظافة ينتحل صفة طبيب.. «هل ستعلمني مهنتي؟» nayrouz عيروط يكتب "الاردن القوي " nayrouz شكر على تعاز من عشيرة الرواشدة nayrouz عين على القدس يرصد تداعيات تحرير الأسرى الفلسطينيين من سجون الاحتلال nayrouz بورصة عمّان تشارك في الاجتماع السنوي لاتحاد البورصات الأوروبية الآسيوية nayrouz الحاج توفيق: توقيت اللقاء مع جلالة الملك كان في غاية الأهمية nayrouz اربد: أمسية شعرية بعنوان "غزة في عيون شعراء الأردن " nayrouz الأمراض المعوية بغزة تتضاعف 4 مرات nayrouz ارتفاع أسعار تجارة الجملة 1.68% في 2023 nayrouz الاحتلال يرفض إدخال وقود إلى مستشفيات شمال غزة nayrouz 10 قتلى في عاصفة تضرب أوكرانيا nayrouz تركيا تعلن إلغاء زيارة رئيس إيران.. دون ذكر السبب nayrouz الدولار يتجه نحو تسجيل أسوأ أداء شهري منذ عام nayrouz
وفيات الاردن اليوم الثلاثاء 28-11-2023 nayrouz وفاة الدكتورة مريم السيد”أم محمد الأيوبين” nayrouz فريق هيئة تنشيط السياحة يعزي زيد الشياب بوفاة شقيقته nayrouz السرحان ينعى وفاة الأستاذ الدكتور سليمان الخرابشة nayrouz الحاجة فاطمه محمود الزغول " ام محمد" في ذمة الله nayrouz وفيات الاردن اليوم الإثنين 27-11-2023 nayrouz عبد الله عوض القريم في ذمة الله nayrouz عادل محمد رجا المناصير في ذمة الله nayrouz محمد رفعت خليل خرفان في ذمة الله nayrouz الحاج محمد عساف الرقاد "ابو طايل" والحاج علي سعود بخيت الرقاد "ابو نضال" في ذمة الله nayrouz وفاة محمود بشير النعيمي "أبو علي " nayrouz وفيات الاردن اليوم الأحد 26-11-2023 nayrouz وفاة الطبيب "شامخ كمال أبو الرب" خريج كلية الطب في الجامعة الهاشمية nayrouz وفاة الشاب محمد سلامة المجالي nayrouz الجبور يعزي عشيرة ابو طبنجة بوفاة الحاج عصام" ابو عدي " nayrouz شكر على التعاز من عشيرة الغيالين بوفاة الحاج سعود زامل " ابو عودة " nayrouz وفاة المقرئ الأردني محمود خليل دبش nayrouz بلدية الظليل تنعى وفاة خالد محسن ابو عقله nayrouz بلدية الظليل تنعى وفاة الحاج عبد الرحيم سليم المراعبه nayrouz عشيرة ابو الراغب تنعى وفاة الحاجة فدوى زاهد" أم سامر " nayrouz

يوم الطفل العالمي واين هم أطفال غزة

{clean_title}
نيروز الإخبارية :
كتب: الدكتورة مرام بني مصطفى

في كل عام، يحتفل العالم بمناسبة مهمة، وهي يوم الطفل العالمي، حيث تنظم الجهات المعنية في مختلف دول العالم حملات توعية تهدف في المقام الأول إلى تحسين حياة الأطفال،على كافة الاصعدة التعليمية والصحية والتغذيه والاسرية والاجتماعية مع التركيز على الجهود الداعمة التي تقدمها  جميع الدول لصالح حقوق الأطفال والموارد التي تخصصها من أجل ذلك. حُدِّد يوم الطفل العالمي للمرة الأولى في عام 1954، وهو حدث عالمي يهدف إلى إلقاء الضوء على أهمية تحسين حياة الأطفال من خلال مناقشة القضايا المتعلقة بهم، التي تمثل تهديداً لحصول الأطفال في جميع أنحاء العالم على حياة كريمة.

تحتفل العديد من الدول حول العالم في العشرين من نوفمبر بهذه المناسبة المهمة، بهدف التذكير بأهمية حماية حقوق الأطفال وتحقيق مستقبل أفضل لهم. يأتي هذا اليوم كفرصة للتوعية بالقضايا التي تؤثر على الأطفال؛ مثل: التعليم والصحة والسلامة والحماية. أما الهدف من يوم الطفل العالمي فإنه يتمثل بتشجيع الجهات المختصة على اتخاذ إجراءات فعالة لحماية الأطفال من جميع أشكال الاعتداء والاستغلال، وتشجع الفعاليات المرتبطة بهذا اليوم على تعزيز الوعي بأهمية تمكين الأطفال من المشاركة الفعالة في المجتمع. أنّ الطفل هو الفرد الذي يقل عمره عن 18عاماً، إلا إذا كان عمر البلوع أصغر من ذلك في قانون دولة معينة، وتعتبر الغاية الرئيسية من اتفاقية حقوق الطفل هي تلبية كافة الاحتياجات والحقوق التي يحتاجها لينمو بشكل سليم ومتكامل، واشتملت اتفاقيه حقوق الطفل العالمية على ذكر جميع الحقوق التي غطّت كافة احتياجات الطفل التنموية، والتي تتغير بما يتناسب مع عمره ونموه واحتياجاته مع تقدّمه بالعمر، ومن هذه الحقوق: التعليم، والحماية من الإيذاء بشتى أنواعه، والرفاهية، والحصول على مستوى معيشي مناسب.

وما نراه اليوم في مناطق الحرب في غزة لا يشبه ما نهدف اليه كم يحتاج الاطفال الى مكان أمن ومستقر  من أجل نموهم السليم ان اطفال اليوم هم جيل الغد وجيل المستقبل  وهم من عملنا  على صنع ذكرياتهم وأفكارهم وتنشئتهم من خلال أسرهم ومدرستهم والمحاولة قدر الإمكان بتوفير بيئه أمنه لهم  الى ان بدأت الحرب على غزة وتحولت أحلامهم الى واقع مؤلم  كم منهم فقد والديه وكم منهم فقد زملائه وكم منهم شاهد تدمير أحلامه من خلال تهديم بيته ومدرسته ومكان لعبهم  وكما أشارت سابقا في أضطرابات الحروب النفسية ومدى الحاجه الى تقديم خدمات الرعاية النفسية وما مدى تاثير الحروب على الصحة النفسية. ‏إن الاضطرابات النفسية تزداد في الأماكن التي يكون فيها الكوارث والحروب ونزعات ويكون هذا الأثر كبير جدا لأن هذه الصدمة تكون بشكل مفاجئ وغير متوقع  ودون استعداد مسبق. ولا تزول آلام الحرب بمجرّد وقف إطلاق النار واِنتهاء العمليات العسكرية، بل تمتدُّ المأساة لسنوات طوال بعدها، عندما يصحوا الناس على ما خلّفته الحروب من ندوب عميقة داخل نفوسهم كباراً وصغاراً وهنا الجميع بحاجه الى خدمات الصحة النفسية.

أن الأُسرة هي النواة الأولى والمكوّن الأساسي للمجتمع، وإنَّ إلحاق الضرر بها يؤدي لإحداث خللٍ يطالُ المجتمع بأسره. هذا بعينه ما يحدث عند قيام الحروب، لا سيما في المجتمعات ذات الروابط الاِجتماعية الوثيقة، إذ لا يقتصر التأثير السلبي للحرب على من عاشوا داخل مناطق النزاع، بل يمتدُّ ليشمل ذويهم الذين فرّوا خارج البلاد.

الآثار النفسية على الأطفال

تترك الحرب جراحاً خفية في قلوب ونفوس الأطفال ، الذين ولدوا في رحم المعاناة وذاقوا أشكال القهر والفقر والرعب، علاوة عن الذين فقدوا آبائهم وأمهاتهم خلال الحرب، أو من تعرّضوا للاِعتداء والاِستغلال.

بعض المشاكل النفسية التي يصاب بها الطفل إثر تداعيات الحرب:

الشعور الدائم بالخوف والقلق والاِكتئاب. تأخّر النمو العقلي والبدني والعاطفي. صعوبة الاِندماج في المجتمع والعجز عن بناء روابط عاطفية مع الآخرين. الاِضطرابات السلوكية وردود الفعل العِدائية.