2024-05-22 - الأربعاء
“الأردنية”: تدريس يوم الأربعاء سيكون عن بعد عبر الإنترنت nayrouz محمد صلاح يبعث برسالة تشير إلى استمراره مع ليفربول nayrouz عبد الفتاح السيسي يشيد بفوز الزمالك ببطولة الكونفدرالية الإفريقية nayrouz وفاة الحاج عبد اللطيف العودة المعاويد الحنيطي" أبو خالد" nayrouz المعايعة يكتب العابرون كثيرون...والنادرون قليلون في الميزان nayrouz مدير التربية والتعليم والثقافة العسكرية يزور جامعة اليرموك....صور nayrouz كلية حطين تشارك احتفالات المملكة بعيد الاستقلال في بلدية مادبا ...صور nayrouz العميد المعايطة يكرم عدداً من نشامى مديرية العمليات والسيطرة nayrouz ٢٥ عاما من الانجاز والعطاء nayrouz شخصيات أردنية... نذير رشيد nayrouz وزير الشؤون السياسية والبرلمانية "الخريشا ": البيئة التشريعية محفزة للشباب للانخراط بالعملية السياسية والحزبية nayrouz الأمير الحسن بن طلال يحاضر في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية nayrouz قيادتا القوات البحرية المشتركة والقوات الخاصة تنفذان تمارين متنوعة....صور nayrouz اكتشاف كائن جديد «بلا عيون» في كهف تحت الماء nayrouz التعليم العالي و الوعي السياسي nayrouz رئيس وأعضاء "فريق فرسان التغيير" يساندون القوات المسلحة الأردنية في تجهيز وتغليف الطرود وإيصالها إلى غزة...صور nayrouz عبدالعزيز ضبعان يطلق مشروعاً جديداً لتعزيز الوعي البيئي والثقافي nayrouz شبكة مدارس الزميلة تحتفل بعيد استقلال المملكة الاردنية الهاشمية الثامن و السبعين...صور nayrouz "الممنوع" أغنية لـ آدم السقاط بتوقيع خالد تاج الدين وخالد عز nayrouz وفاة شاب غرقا في مياه قناة الملك عبدالله بمنطقة الكريمّة nayrouz
وفيات الأردن اليوم الثلاثاء 21-5-2024 nayrouz وفاة مدير المخابرات الأسبق نذير رشيد nayrouz وفاة الدكتور بسام نواف المجالي. nayrouz المنتدى العالمي للوسطية يعزي الشعب الإيراني nayrouz وفاة الشاب عمر القضاة بحادث سير مؤسف nayrouz وفاة الرائد عبدالباسط مهيدات nayrouz وفيات الأردن اليوم الإثنين 20-5-2024 nayrouz وفاة "والد المعلمة "هديل قصراوي nayrouz لجنة الكرامة تعزي الفريق الركن غازي الطيب بوفاة ابن عمه nayrouz وفاة الشاب حماد خلف الرواجفه " أبو محمد" nayrouz الجبور يعزي عشيرة الطيب بوفاة المرحوم خالد حسن الطيب nayrouz وفاة شخص وأربع إصابات إثر حادث في المفرق nayrouz وفيات الأردن اليوم الأحد 19-5-2024 nayrouz الجمعية الاسترالية الأردنية تنعى رجل الأعمال الحاج محمد نور الحموري nayrouz وفاة الحاج سليمان يوسف الخضر المناصير "ابو بسام" nayrouz وفاة الحاجة خالدة " زوجة المرحوم خلف طراد السلمان الخريشا nayrouz وفاة الحاج قاسم محمد قاسم الزعبي "أبو محمد " nayrouz عائلة "السلطان" تتقدَّم بخالص العزاء لعائلة "أبو الجدايل" في فقيدهم الراحل nayrouz وفاة الشاب اسامة رافع غالب القاضي "ابو راشد" nayrouz وفيات الأردن اليوم السبت 18-5-2024 nayrouz

هل اللعب في التراب مفيد لجهاز المناعة لدى الأطفال؟

{clean_title}
نيروز الإخبارية :
في السنوات الأخيرة، نشأ جدل حول الفوائد الصحية للسماح للأطفال باللعب في التراب. وخلافاً للحكمة التقليدية، تسلط الأبحاث الناشئة الضوء على التأثيرات الإيجابية للتعرض المبكر للميكروبات والبيئات الطبيعية على أجهزة المناعة لدى الأطفال، إذ يؤكد الخبراء أنّ مثل هذا التعرض قد يخفف من مخاطر الحساسية وأمراض المناعة الذاتية.

وبحسب تقرير نشره موقع livescience، يمرّ الجهاز المناعي خلال مرحلة الطفولة بتطور حاسم؛ ما يتطلب التعرض للميكروبات المختلفة للتمييز بين المواد الضارة وغيرها. ويوضح الخبراء دور ميكروبيوم الأمعاء، الذي يضم الميكروبات الأساسية، المحوري في تشكيل الاستجابات المناعية، إذ تسهم هذه الميكروبات، التي يتم اكتسابها أثناء الولادة والرضاعة، في آليات الدفاع في الجسم وتساعد في الوظائف الحيوية، مثل: الهضم، وإنتاج الفيتامينات.

وبحسب الفرضية الجديدة، التي اقترحها البروفيسور جراهام روك من جامعة كوليدج لندن، فإن التعرض المبكر للميكروبات المتنوعة، وخاصة البكتيريا المتعايشة، يعزز نضج الجهاز المناعي. كما تشير الأبحاث، بما في ذلك تجربة ملحوظة في فنلندا، إلى أن تعريض الأطفال للبيئات الطبيعية، مثل: تربة الغابات، يعزز تنظيم المناعة وينوع البكتيريا غير الضارة الموجودة على جلدهم.

وتسلط الدراسات التي تدعم هذه الفكرة الضوء على الارتباطات بين التعرض الميكروبي في وقت مبكر من الحياة، مثل العيش في المزارع أو مع الحيوانات الأليفة، وانخفاض انتشار الحساسية لدى الأطفال. ومع ذلك، فإن المخاوف بشأن الإفراط في استخدام المضادات الحيوية والولادات القيصرية تؤكد المخاطر المحتملة المرتبطة بتعطيل ميكروبيوم الأمعاء في مرحلة مبكرة من الحياة.

ورغم الآثار الواعدة، يحذر الدكتور روبرت وود من جامعة جونز هوبكنز الطبية من المبالغة في تبسيط إستراتيجيات الوقاية من الحساسية. فبينما يتم تشجيع اللعب في الهواء الطلق، فإنه يؤكد أن العوامل الوراثية والبيئية تؤثر بشكل كبير على تطور الحساسية. وشدد على أهمية التمييز بين الأوساخ المفيدة والأوساخ الضارة، خاصة في المناطق الملوثة التي تحتوي على ملوثات أو مواد سامة.

وتشمل الاعتبارات العملية المتعلقة بالتعرض للأوساخ تجنب ابتلاع أو استنشاق العناصر الضارة، مثل: الرصاص أو الطفيليات. بالتالي، وفي حين أن اللعب في الهواء الطلق يقدم فوائد عديدة، إلا أن الإشراف المسؤول والوعي البيئي ضروريان لحماية صحة الأطفال.

ومع تعمق الباحثين في هذا المجال، فإن تعزيز نهج متوازن للعب في الهواء الطلق مع إعطاء الأولوية للسلامة يبقى أمرًا بالغ الأهمية في تعزيز التنمية الشاملة للأطفال.